صاحب ناد للانترنيت بالحاجب يسقط بيدوفيل أجنبي

 

تم الثلاثاء 10شتنبر تمديد فترة الحراسة النظرية  لمواطن أجنبي رهن تدابير الحراسة النظرية لتعميق البحث معه حول المنسوب إليه؛ في انتظار عرضه على الجهة القضائية المختصة لتقول كلمتها في النازلة.

وقد تم اعتقال الأجنبي ذي الجنسية الاسبانية من طرف رجال الشرطة بالحاجب بعد الاتصال بهم من طرف صاحب ناد للانترنيت بالمدينة “سيبير” حوالي الساعة الخامسة و النصف من زوال يوم الأحد المنصرم.

و قد صرح صاحب السيبير لجريدة أنوار بريس أنه ارتاب في سلوك الإسباني الذي صار يكثر من زياراته أحيانا لوحده و غالبا بمعية أطفال صغار السن،فظل يراقبه حتى ضبطه متلبسا بالدخول إلى موقع إيباحي بمعية طفل (سنه 11 سنة)،و أضاف هذا المواطن المعروف بحسن خلقه أن الإسباني حاول إغلاق الصفحة الخليعة لكن الغيور تمكن من صده و الاحتفاظ به بمقر السيبيرحتى حضور الأمني الذي حضر فورا إلى عين المكان و اقتياده،و استرسل قائلا أن المشبوه البيدوفيلي حاول شراء ضميره نقدا لكنه رفض ذلك “ثقيمة بلادي غالية على فلوس السبليوني”.

و قد علمت الجريدة أن هذا الإسباني كان يزور مدينة الحاجب منذ 2016 و يغير مكان إقامته بين فنادق محلية و مساكن أخرى .ازداد المتهم سنة 1966 بإسبانيا و أب لثلاثة أطفال حسب ما توصلت إليه الجريدة من معلومات .و حسب صاحب السيبير فإن المشتبه فيه بالبيدوفيليا لا يتواصل إلا بالإشارات أو لغته الاسبانية.

error: Content is protected !!