العرض ما قبل الأول للفيلم الكوميدي “كبرو ومابغاوش يخويو الدار”

سيكون عشاق الفن السابع في مدينة الدار البيضاء، يوم غد الخميس، مع العرض ما قبل الأول للفيلم الكوميدي الجديد “كبرو ومابغاوش يخويو الدار”، الذي سيقدمه مخرجه المغربي نور الدين الدوكنة رفقة طاقمه الفني بالمركب السينمائي ميغاراما، في حدود الساعة السابعة والنصف مساء.

و أفادت المؤسسة الموزعة للفيلم بأن القاعات السينمائية المغربية ستشرع في عرض هذا الشريط الكوميدي الطويل، انطلاقا من 23 أكتوبر الجاري، بمختلف مدن المملكة.

ويعالج فيلم “كبرو ومابغاوش يخويو الدار” في قالب كوميدي العديد من المشاكل الاجتماعية المنتشرة داخل المجتمع المغربي، كالبطالة والهجرة والتسول، من خلال قصة أب لم يستطع التخلي عن أبنائه الأربعة بعد أن فشلوا في الاعتماد على أنفسهم رغم تقدمهم في السن، في حين يضطر الأبناء العاطلون عن العمل إلى البحث عن أي حلول، ولو غير صائبة، تنقذهم من قبضة أبيهم المتشدد، الذي كان ملاكما سابقا، والذي لا يتوانى عن تعنيفهم كلما تسنى له ذلك.

وقد جسد أدوار هذا الفيلم، الذي يصنف ضمن قائمة الأعمال الفكاهية الساخرة الموجهة للجمهور الواسع، مجموعة من أبرز الكوميديين المغاربة، من بينهم الممثلة فضيلة بنموسى والممثل رفيق بوبكر، وجمال لعبابسي، وحفيظة باعدي، وغسان بوحيدو، أحد أشهر خريجي برامج المواهب الكوميدية، إضافة إلى رضى بنعيم وهشام ابراهيمي.

ويعد فيلم “كبرو ومابغاوش يخويو الدار” الشريط السيناماء الثاني للمخرج نور الدين الدوكنة بعد فيلمه الكوميدي الأول “خارج التغطية” بنجومه عزيز داداس والثنائي الزعري والداسوكين.

error: Content is protected !!