إيداع وزيرة الثقافة الجزائرية السابقة خليدة تومي رهن الحبس المؤقت

أعلنت التلفزة العمومية الجزائرية، أنه تم، الاثنين 4 نونبر، إيداع وزيرة الثقافة السابقة، خليدة تومي، رهن الحبس المؤقت، من قبل قاضي التحقيق لدى المحكمة العليا.

وأوضح المصدر ذاته أن تومي مثلت أمام المستشار المحقق لدى المحكمة العليا، من أجل قضية تبديد أموال عمومية خلال تظاهرة “تلمسان عاصمة الثقافة الإسلامية” التي أقيمت سنة 2011، مضيفا أنها أودعت سجن الحراش.

وبحسب المصدر نفسه، فإن تومي متهمة بتبديد أموال عمومية ومنح امتيازات غير مستحقة وسوء استغلال الوظيفية.

كما يتابع في إطار هذه القضية المنسق العام السابق للتظاهرات بوزارة الثقافة، بلبليدية عبد الحميد، ومدير الثقافة السابق بولاية تلمسان، ميلود حكيم.

error: Content is protected !!