العثماني يعترف بفشل عملية معادلة الشواهد الجامعية

التازي أنوار

اعترف رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، بأن الوزارة المعنية بمعادلة الشواهد الجامعية تتلقى سنويا حوالي 4000 طلبا للمعادلة، غير أن العملية تعرف تأخرات كثيرة بسبب تقادم المرسوم وتعقد الإجراءات المعمول بها حاليا.

وجاء ذلك خلال اجتماع الحكومة الاسبوعي المنعقد الخميس 28 نونبر 2019، الذي تدارس مشروع مرسوم متعلق بتحديد الشروط والمسطرة الخاصة بمنح معادلة شهادات التعليم العالي.

و ذكر رئيس الحكومة، أنه ينبغي العمل على تبسيط العديد من الإجراءات أمام الطلبة الذين يأتون من الخارج والذين هم في كثير من الأحيان أطر في تخصصات متعددة، كما أن تغيير المرسوم المذكور سيسهل مهام الإدارة المعنية لتقوم بعملية المعادلة بسرعة.

وأشار المصدر ذاته، إلى عدد من الإجراءات من قبيل الرقمنة وتكليف الوكالة الوطنية للتقييم وضمان جودة التعليم بالقيام بالخبرة وغيرها التي يمكنها تبسيط الإجراءات، مبرزا أنه بهذا الاجراء سنوفر خدمة لعدد كبير من الخريجين المغاربة الذين يحتاجون الحصول على معادلة شهاداتهم، من أجل تسريع التحاقهم بسوق الشغل.

ويعاني العديد من الطلبة وحاملي الشهادات من هذه الاشكالية خاصة الخريجين الذين يودون الالتحاق بسوق الشغل، ويصادفون شرط معادلة ديبلوماتهم قبل إيداع ترشيحاتهم لمزاولة المهام المطلوبة، مما يطرح مسألة التأخر في القيام بالاجراء المنصوص عليه من قبل وزارة التربية والوطنية والتعليم العالي والتكوين المهني والبحث العلمي.

error: Content is protected !!