الكشف الطبي يقر بعدم تعرض تلميذة تارودانت لأي ضرب في الرأس +وثيقة

محمد الحاجي
أظهرت نتائج فحص الأشعة الذي خضعت له تلميذة تارودانت على مستوى الدماغ، أنها لم تتعرض لأي ضرب في الرأس.
عكس ما ادعت وهي عائلتها أنها تعرضت للتعنيف من طرف أستاذها في مجموعة مدارس “اورير” الواقعة بجماعة “بونرار” التابعة لإقليم تارودانت

وأكد الكشف الطبي غياب ورم دموي سواء داخلي أو خارجي ، و غياب النزيف الداخلي ، و غياب كسر في عظام الدماغ ، بالإضافة لتأكيد وجود خط الوسط في مكانه.

كما قررت المحكمة الابتدائية بتارودانت، أمس الأربعاء، تأجيل محاكمة الأستاذ المتهم بتعنيف التلميذة “مريم” ، إلى غاية 20 يناير الجاري
ويذكر أن الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة سوس ماسة درعة، قررت توقيف الأستاذ المعتقل حالياً بسجن تارودانت ، في انتظار قرار القضاء.

error: Content is protected !!