وزارة الصحة تعترف بوجود اختلالات وصفقات مشبوهة بمديرية الأدوية …

أقر وزير الصحة خالد آيت الطالب، خلال جلسة الأسئلة الشفوية الأسبوعية بمجلس النواب الإثنين 20 يناير، بوجود اختلالات في مديرية الأدوية، تتعلق بالتسيير والتدبير، مؤكدا الشروع بعملية تفتيش وتقارير سترفع في هذا السياق، بعدما تم إعفاء مديرها وإلغاء صفقتين بتكلفة مالية تقدر بالملايير.

وعن إعفاء مدير “مديرية الأدوية”، أكد “ايت طالب” على أن هذا القرار غير مرتبط بالاختلالات في التدبير لكن بسبب عدم الامتثال للأوامر، موضحا أن التقارير النهائية التي تقوم بها مديرية التفتيش لم تنته بعد، إذ ستحال على الجهات المختصة فور اكتمالها.

وفي خضم إجابته على سؤال شفهي من طرف أحد البرلمانيين، أضاف المتحدث أن وزارة الصحة نزعت مسؤولية التفتيش من مديرية الأدوية وحولتها للمفتشية العامة، لكي لا يكون هناك تضارب للمصالح، مشددا على أنه تم إلغاء مجموعة من الصفقات بسبب شبهات فساد التي حامت حولها.

وكرد على دعوة النائب لمحاسبة المتورطين وإشراف الشرطة القضائية على الموضوع، قال وزير الصحة: ” هادشي بصح حقيقة خاصو يكون و لكن بعد التوصل بتقارير واضحة تثبت مسؤوليته وهذا هو ربط المسؤولية بالمحاسبة وكنواعدكوم أنه غيمشي للمكان المعني”.

error: