11 دوارا جبليا بجماعة إيموزار أكادير إداوتنان تعاني من انقطاع الماء منذ أربع سنوات

عبداللطيف الكامل

يعاني 11 دوارا جبليا بجماعة إيموزار التابعة لعمالة أكادير إداوتنان من انقطاع مستمر للماء لفترة طويلة دامت أربع سنوات منذ 2017،مما تسبب في معاناة مضاعفة للسكان الذين صاروا يعيشون أزمة خانقة دفعت بأغلبهم إلى الهجرة إلى المدن المجاورة.

ويقول السكان إن المشروع بدأ في سنة 2017،وكانت الدواوير المتضررة تستفيد بعدما تم ربطها بشبكة الماء الشروب بفضل مشروع كبير،مولته إحدى الجمعيات البلجيكية في سياق استفادة فيدرالية جمعيات إداوتنان من هبة قدرها ثلاثة ملايير سنتيم من أجل إنجاز قنوات الربط للماء لفائدة 35 دوارا جبليا.

لكن لسبب من الأسباب انقطع الماء على 11 دوارا بجماعة إيموزار فجأة،وتكسرت  القنوات،ورفض المكتب الوطني للماء إصلاحها ومد قنوات الماء إلى هذه الدواوير الأمرالذي اضطر معه السكان إلى اقتناء صهاريج مائية بحوالي 120 درهم لثلاثة أطنان لكنها لا تكفي لإرواء عطش السكان وإرواء ماشيتهم.

وأرجع السكان سبب انقطاع الماء إلى أشغال التزفييت التي باشرتها المديرية الإقليمية للتجهيز،حيث عمدت الشركة المكلفة بإنجاز الطريق إلى قطع الأنانيب وتكسير القنوات أثناء مباشرتها للأشغال،مما تسبب في قطع الماء،لهذا ينتظر السكان من المكتب الوطني للماء بإصلاح القنوات.

فالسكان يطالبون الآن من المكتب الوطني للماء بإصلاح قنوات الماء ومدهم بهذه المادة الحيوية،خاصة أنهم أدوا كل مستحقاتهم المالية له،كما تساءلوا عن سبب حرمانهم من هذا المشروع الوقت الذي استفاد منه باقي الدواوير الجبلية الأخرى ولماذا لم يقم المكتب الوطني للماء بإصلاح قنوات المشروع التي أفسدها مشروع تعبيد الطريق الجبلية من قبل الشركة المكلفة بإنجازهذا المسلك الجبلي؟.

error: Content is protected !!