تلميذات وتلاميذ مديرية وادي الذهب في نشاط رياضي تقوية لقدرات أساتذة مادة التربية البدنية

الداخلة أنوار بريس: نورالدين المتقي
تنزيلا لبرنامج عملها السنوي، نظمت المديرية الإقليمية لوادي الذهب طيلة يوم الاحد 16 فبراير الجاري بثانوية الحسن الثاني الإعدادية بالداخلة، نشاطا تربويا رياضيا، يندرج في إطار تقوية قدرات أساتذة التربية البدنية بالسلك الاعدادي، وكذا منشطي الرياضة المدرسية بالسلك الابتدائي عبر دورات التكوين المستمر.

لقاء رياضي جميل تولى الاشراف على تنفيذ فقراته مفتش التربية البدنية، الأستاذ مولاي الشريف بحري، بحضور رئيس مصلحة الشؤون التربوية عمر برديش، ورئيس مصلحة الشؤون القانونية والاتصال محمد اللبيط، وعدد من أساتذة التربية البدنية، ومنشطي الحياة المدرسية في شقها الرياضي.
نشاط الهدف من ورائه، التعرف ومزاولة العاب القوى للأطفال بأسلوب أكثر ملاءمة لقدرات واحتياجات المتعلمات والمتعلمين، الذين تتراوح أعمارهم بين: ( 07 سنوات و12 سنة) بل وأقرب تبسيطا من حيث قواعد اللعب، الخاصة بعائلة ألعاب القوى الثلاث: الرمي، الجري والقفز.

وفي تصريح لمفتش المادة، نبه إلى ان الجامعة الدولية لألعاب القوى، لاحظت ابتعاد هذه الفئة العمرية من الأطفال خاصة بالمستويات الابتدائية، من مزاولة الأنشطة الرياضية بالمدارس العمومية لما تطرحه هذه الأخيرة من تعقيدات تقنية وما تتطلبه قوانينها من مهارات وطاقات بدنية.
نشاط اليوم يمكن اعتباره مدخلا للعب الأطفال على المستوى الرياضي البسيط، في محاولة جادة رفقة الأساتذة لتعويد الطفل على الأنشطة الرياضية وتحبيبها له لما لها من انعكاسات إيجابية على صحته البدنية والنفسية والحس حركية.

error: Content is protected !!