إضرابات ومسيرات…الاساتذة المتعاقدون يشلون قطاع التعليم شهر مارس المقبل

التازي أنوار

أعلنت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد عن خوض اضراب وطني لمدة 6 أيام خلال شهر مارس المقبل، وتنظيم مسيرات احتجاجية رفضا لمخطط التعاقد، والمطالبة بالإدماج الفوري في أسلاك الوظيفة العمومية.

وحسب بيان للتنسيقية، فقد تقرر تنظيم مسيرات احتجاجية جهوية بكل من جهات طنجة تطوان الحسيمة وفاس مكناس والدار البيضاء سطات وجهة الشرق والرباط سلا القنيطرة، بالإضافة الى الجهات الأخرى المتبقية، مشيرا إلى الهجوم الذي يطال الشغيلة التعليمية، حيث تقرر حمل شارات تضامنية تنديدا بالمحاكمة التي تطال أستاذ تارودانت.

وحذر البيان وزارة التربية الوطنية باعتبارها الوصية على القطاع من أي مبادرة أو خطوة خارج إسقاط مخطط التعاقد وإدماج جميع الأساتذة في أسلاك الوظيفة العمومية.

وحمل الأساتذة المتعاقدين الوزارة الوصية المسؤولية التي ستؤول إليها الأوضاع بقطاع التعليم، رافضين آلية التعاقد أو ما يدعي بالتوظيف الجهوي. مطالبين بصرف الأجور المتبقية لأساتذة فوج 2019، وتمكينهم من حق الاختيار بين السلك الثانوي الاعدادي و سلك الثانوي التأهيلي.

و كانت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، قد نظمت مسيرة احتجاجية حاشدة الأسبوع الماضي بمدينة مراكش و طنجة وفاس رفضا لمخطط التعاقد.

error: Content is protected !!