هلع في البورصات العالمية مع تزايد انتشار فيروس كورونا

ساد الهلع بورصات العالم، اليوم الاثنين 24 فبراير، مع تسارع انتشار فيروس كورونا (كوفيد-)19 خارج الصين، ما يضع النشاط الاقتصادي والنمو تحت ضغط متزايد.

وبدأت بورصة نيويورك جلستها اليوم بانهيار وسط تخوف المستثمرين من تباطؤ بعيد الأمد في الاقتصاد العالمي، فسجل مؤشر داو جونز تراجعا بنسبة 3,12 في المائة، فيما تراجع مؤشر نازداك 4,05 في المائة.

وتخطى تراجع بورصات فرانكفورت ولندن ومدريد وزوريخ 3 في المائة، فيما خسرت بورصة باريس 3,55 في المائة، وهبطت بورصة ميلانو بأكثر من 5 في المائة، وخسر مؤشر يوروستوكس 50 لمنطقة الأورو 3,6 في المائة.

وفي آسيا، أغلقت البورصات الصينية جلسة اليوم بتباين، إذ سجلت بورصتا هونغ كونغ وشانغهاي تراجعا، فيما حققت بورصة شينزن تقدما طفيفا.

كما هبطت أسعار النفط، فبلغ سعر برميل برنت نفط بحر الشمال تسليم شهر أبريل 56,05 دولارا في لندن، مسجلا انخفاضا بـ4,19 بالمئة مقارنة بسعر الإغلاق الجمعة الماضية.

وفي نيويورك، خسر برميل غرب تكساس الوسيط تسليم الشهر نفسه 3,97 بالمئة ليبلغ 51,26 دولارا، وذلك بعد فترة وجيزة من بلوغه 51,24 دولارا، أي بانخفاض قدره 4,19 بالمئة. 

error: Content is protected !!