ارتياح في تنسيقية النقابات الفنية بعد تجاوب BMDA مع مطالبها

عبد الرحيم الراوي

نظرا للظروف العصيبة التي تمر منها المملكة، والمتمثلة في حربها على فيروس كورونا المستجد، عبر اتخاذ العديد من الإجراءات الإحترازية من قبل السلطات العمومية بالإضافة إلى تطبيقها قرار الحظر الصحي  للحد من انتشار الوباء، حفاظا على الصحة والسلامة العامة، إلا أن هذه التدابير المهمة أثرت بشكل سلبي على العديد من المجالات بما في ذلك الثقافة والأدب والفنون.

 وفي هذا الصدد، قامت تنسيقية النقابات الفنية بإصدار بلاغ توصلت “أنوار بريس” بنسخة منه، رحبت فيه بالتدابير الشجاعة والمهمة التي اتخذتها السلطات، مشيرة إلى أنه في المقابل كان لهذه القرارات الوقائية، انعكاسات سيئة على الميدان الفني الذي أصيب بشلل تام، بعد إلغاء معظم التظاهرات والمهرجانات المقررة سنة 2020.

وحسب المصدر، فإن التنسيقية، التمست من المكتب المغربي لحقوق المؤلفين، ضرورة  تخفيف تبعات هذه الأزمة من خلال رد فعل سريع يؤمن للمنخرطين الحد الأدنى من المدخول المعيشي، وهو ما استجاب له المكتب.

وبخصوص هذا الموضوع، توجهت تنسيقية النقابات الفنية بالشكر والامتنان إلى إدارة المكتب المغربي لحقوق المؤلفين و إلى جميع قطاعاته المختصة، بما في ذلك قطاع التوزيع، الذي بذل مجهودا كبيرا في رفع التحدي المتمثل في إيجاد حل تقني سريع يمكن من التوزيع المبكر، مع احترام المعايير الجاري بها العمل.

وفي نهاية البلاغ، عبرت تنسيقية النقابات الفنية عن شكرها للوزارة الوصية، على دعم مقترحاتها الرامية إلى ضمان الاستقرار المالي والمعنوي للمنخرطين في هذه الأوقات العصيبة.

error: Content is protected !!