إيطاليا تحظر استقبال مرافئها لسفن إنقاذ المهاجرين

 أصدرت الحكومة الإيطالية مرسوما حمل توقيع وزراء النقل والخارجية والداخلية والصحة، ينص على عدم استقبال سفن الإنقاذ الأجنبية الحاملة للمهاجرين طوال فترة الطوارئ الحالية الخاصة بتفشي فيروس كورونا المستجد.

ويشير المرسوم، إلى أن الموانئ الإيطالية، لا “تضمن المتطلبات الضرورية لتصنيف وتعريف مكان من لإنزال المهاجرين بموجب أحكام اتفاقية “هامبورج ” للإنقاذ البحري للإغاثة من سفن تحمل أعلاما أجنبية خارج منطقة البحث , والإنقاذ الإيطالية في البحر المتوسط”, وفقا لما ذكرته وكالة أنباء “كي” الإيطالية امس الأربعاء.

كانت إيطاليا قد أشارت في وقت سابق , إلى أن عملية (إيريني) البحرية الأوروبية الخاصة بمراقبة تنفيذ حظر وصول الأسلحة إلى ليبيا , لا تتضمن مرافئ إنزال مهاجرين في إيطاليا في حالة حدوث عمليات إنقاذ بحري, كون العملية مدعوة في المقام الأول لدعم الجهود الدولية من أجل حل دائم ومتوازن للصراع في ليبيا.

يذكر ان المنظمة الدولية للهجرة كشفت مس الأربعاء, أن أكثر من 200 ألف شخص نزحوا منذ اندلاع النزاع الأخير في غرب ليبيا قبل عام.

وقال مكتب المنظمة في ليبيا, في بيان إن “أكثر من 200 ألف شخص نزحوا منذ اندلاع النزاع في ليبيا وفقا للبيانات الجديدة التي جمعت, وتمثل طرابلس حوالي 150 ألف لوحدها, لكن الناس أجبروا أيضا على مغادرة منازلهم في مناطق أخرى متأثرة بالنزاع في البلاد, بما في ذلك سرت وأبو قرين” جنوب وشرق مصراتة.

وكانت الحصيلة السابقة لعدد النازحين 140 ألف شخص. وقال رئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة ليبيا فيديريكو سودا, “بعد مرور عام على النزاع, لم يكن الوضع الإنساني في ليبيا أسوأ من أي وقت مضى”, مضيفا أنه “تسبب النزاع في أضرار واسعة النطاق للمرافق الصحية وغيرها من البنية التحتية في العاصمة, تارك ا عشرات الآلاف من العائلات والمهاجرين الليبيين النازحين, وبعضهم محتجزون, في ظروف معيشية صعبة للغاية. ويعيش معظم هؤلاء الأشخاص في مساكن مزدحمة مع وصول محدود للخدمات الصحية, ومعرضين لخطر القصف المستمر”.

error: