سعيد الناصيري يغادر المستشفى…

رغم مروره بأزمة صحية صعبة إلا أنه لم يسلم من شائعات وفاته التي تزيد من معاناته النفسية وهو ما ينعكس على صحته.

وقد تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي شائعة وفاة الكوميدي المغربي، بعد تصويره لمقطع فيديو يعلن عبره عن  مروره بأزمة صحية أدخلته إلى المستشفى بسبب إصابته بفيروس “كورونا المستجد”.

وبحسب المعطيات المتوفرة لأنوار بريس من عين المكان فقد تم نقل الناصيري إلى منزله مع توفير جهاز التنفس الإصطناعي له بالبيت.

وأعلن الممثل الكوميدي سعيد الناصيري من أزمة صحية صعبة جراء إصابته وباقي أسرته الصغيرة بكوفيد 19.

وعلى ضوء الحالة الصحية التي يعانيها سعيد الناصري، خرج المكتب الاعلامي لهذا الأخير ببلاغ، يشير من خلاله أن الممثل الكوميدي يتقدم بالشكر لكل من سأل عنه وكل من دعا له و لكل المصابين بكوفيد 19، كما تقدم بالشكر لكل الفنانين المغاربة الذين اتصلوا به، للاطمئنان على صحته.

كما طلب الناصري من المغاربة باتخاذ التدابير الاحترازية اللازمة للوقاية من كورونا، كما التمس من الجميع التعاون وإحياء قيم التضامن بينهم، ومحاولة التخفيف على المصابين بهذا المرض اللعين وتداعياته.

وقال سعيد الناصيري في الفيديو إنه يصارع الموت بسبب وباء كورونا الذي ألم به، وتابع :”تزاد عليا الحال وتمحنت بزاف وفنفس الوقت معايا بنتس ومراتي”.

error: