جامعة مولاي اسماعيل بمكناس تعزز عرضها التكويني باعتماد 11 شعبة مهنية جديدة

محمد الحاجي

عززت جامعة مولاي اسماعيل بمكناس عرضها التكويني باعتماد 11 شعبة مهنية جديدة.

وأفاد بلاغ للجامعة أن الأمر يتعلق ب 6 إجازات في التربية تندرج في إطار تفعيل الاستراتيجية الوطنية لتكوين أطر التربية، الرامية الى تلبية الاحتياجات الراهنة والمستقبلية لقطاع التربية الوطنية.

وتم اعتماد إجازتين في قطاع العلوم والتقنيات للمرة الأولى بالمدرسة العادية العليا للأساتذة فضلا عن تكوينات في الذكاء الصناعي وتطوير الويب وعلوم الماء والبيئة والمعلوميات وهندسة الأنظمة المعقدة.

وترفع الشعب التكوينية الجديدة عدد التخصصات بجامعة مولاي اسماعيل الى 186، بارتفاع قدره 90 في المائة مقارنة مع السنة الجامعية 2015-2014. وتهم هذه التخصصات العلوم والتقنيات والعلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية والعلوم الانسانية والآداب واللغات والفنون.

وحسب الجامعة فإن 60 في المائة من الشعب ذات طابع مهني مما يساهم في ادماج الشباب حاملي الشهادات في سوق الشغل.

وفي سياق سياستها لتدويل عرضها التكويني، أطلقت الجامعة أيضا عدة تخصصات بشهادة مزدوجة في مختلف الأنظمة (الاجازة، الماستر، الدكتوراه). ويتعلق الأمر بدبلوم مهندس دولة مع جامعات أوروبية وماستر متخصص في الكيمياء التطبيقية مع جامعة لومانس وماستر في التنمية المستدامة والصحة والبيئة وغيرها.

كما تقترح 46 تكوينا ضمنها 4 من مستويات الباكالوريوس بشراكة مع جامعة آخن الألمانية.

error: