“سنة جديدة”.. عمل فني جديد للفنانة صباح زيداني

أطلقت المطربة المغربية، صباح زيداني، عملها الفني الجديد في سماء الطرب الغنائي الجميل، موسوما ب”سنة جديدة”، في دعوة مفتوحة لإعلاء قيم الحب والتآزر في مواجهة الظروف العصيبة من قبيل ما تواجهه البشرية اليوم بسبب وباء كورونا.

وحسب ورقة تعريفية ب”سنة جديدة”، فإن الأمر يتعلق بثمرة تعاون فني جديد يجمع المطربة بثلة من الفنانين العرب، لاسيما من سوريا، والذين يعيشون بمناطق متفرقة من العالم، “إذ حاول كل واحد منهم الانتصار لروح الطرب العربي الأصيل في قالب فني تسمه لمسة تعبيرية روحانية ورومانسية خاصة، مستوحاة من الوضع الوجودي الذي نحياه حاليا”.

وقالت المطربة صباح زيداني في تصريح بهذا الخصوص، إن “سنة جديدة” تشكل عنوان لوحة إبداعية تتداخل فيها الموسيقى بكل تجلياتها وأشكالها الهارمونية الموظفة بإتقان وحرفية من قبل الموسيقي الفنان بسام أيوب.

وأشارت زيداني إلى أن لحن الأغنية يعود للمطرب والملحن المبدع ميشيل شلهوب “الذي صاغه بإحساس راق وإبداع يحاكي الجانب الروحاني الذي كان يرومه الشاعر والزجال القدير إياد قحوش من كتابته لهذه الأغنية التي تبعث الأمل في النفوس وتدعو للمحبة والتآخي والتآزر لاجتياز كل المصاعب والمحن التي يعيشها الإنسان في هذه المرحلة الصعبة من تاريخ الإنسانية”.

وأضافت زيداني بالقول “لقد سعيت من خلال تعاملي في الفترة الأخيرة مع ملحنين وشعراء عرب، سيما أولئك الذين يجمعني بهم هدف واحد، أن ننخرط في إنجاز أعمال فنية طربية تهدف للمحافظة على روح ومقومات الأغنية العربية من حيث الأصالة والطرب، ومراعاة شروط العصرنة على مستوى التجديد والإبداع والحرفية، وهو ما يتجلى في أغنية (سنة جديدة)”.

من جهته، قال الملحن والفنان ميشيل شلهوب، وهو سوري مقيم بالإمارات العربية المتحدة، إن أغنية “سنة جديدة” تعد أول تعاون فني مع “صوت قوي ومثقف، هو صوت الفنانة المحترمة صباح زيداني”، مشيرا إلى أن فكرة العمل “تتمحور حول الأمل والرجاء والابتهال من أجل أيام ومستقبل أجمل بالنظر لما عشناه ونعيشه من ظروف صعبة على مستوى العالم ككل”.

بدوره، أكد الشاعر إياد قحوش، وهو طبيب سوري مقيم بالسويد، أن فكرة الأغنية جاءت في غمرة هذا القلق الكبير الذي يلف العالم، وتسعى لتجديد الأمل بسنة جديدة، ومسح غبار الخوف عن جبهة الإنسان، “فكانت هذه الكلمات المفعمة بالنظرة الإيجابية لغد أفضل.

وقال قحوش أن أداء الفنانة المغربية صباح زيداني لهذه الأغنية “ينقل كلماتي إلى مستوى أعلى فنا وجمالا”، معتبرا أن نجاح هذا التعاون بين فنانين من بلاد المشرق والمغرب يشكل حافزا للاستمرار ودافعا للعطاء.

من جهته، عبر بسام أيوب، وهو موسيقي وموزع سوري مقيم في ألمانيا أخرج الفيديو الخاص بأغنية “سنة جديدة”، عن سعادته بالعمل “مع نخبة من الفنانين المبدعين من شرق عالمنا العربي ومغربه. وأتمنى أن يتجدد اللقاء معا للمزيد من الفن الجميل والإبداع الحقيقي”.

يشار إلى أن المطربة صباح زيداني قدمت العديد من الحفلات والورشات الصوتية في شتى أنحاء العالم، وهي تشتغل منذ مدة طويلة على الانخراط في أداء وإنتاج قطع غنائية تسير عكس الرائج والمتداول. ومن أشهر أغانيها: أمر غريب، دارنا يا دار السلام، كن لي قليلا، انس ما شئت، علمتني، مشتقالك، وغيرها.

error: