بالصور : الدار البيضاء تحتضن  اللقاء التنسيقي الجهوي حول القانون الإطار والبرنامج الجهوي لتنزيل مقتضياته

وزير التربية الوطنية بالدينامية  المتجددة التي تشتغل بها الأكاديمية الجهوية الدار البيضاء سطات

 

أشاد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي الناطق الرسمي باسم الحكومة، بالدينامية  المتجددة التي تشتغل بها الأكاديمية الجهوية الدار البيضاء سطات، ونوه  بتملك الفرق الجهوية والإقليمية للمشاريع المنبثقة من القانون الاطار حيث ثمن السيد الوزير مجهودات مدير الاكاديمية ومجموعة عمله .

السيد الوزير ، أشاد أيضا بالتنزيل الجيد لكل المشاريع المبرمجة والمنجزة،   وثمن السياسة المالية المتبعة بالأكاديمية خاصة الموارد المالية التي تم توفيرها عبر الشراكات المتنوعة التي عقدتها الاكاديمية خلال الموسم والتي مكنت من ضخ اعتمادات مالية مهمة  لتسريع  وتيرة  تنزيل المشاريع.

إشادة  سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية بعمل مدير أكاديمية الدار البيضاء وفريقه، تضمنتها الكلمة التي ألقاها  خلال اللقاء التنسيقي الجهوي حول القانون الإطار 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، والبرنامج الجهوي لتنزيل مقتضياته والذي احتضنه مقر ولاية جهة الدار البيضاء سطات، وترأس أشغاله. 

وتميز اللقاء بتقديم عبد المومن طالب مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء سطات، عرضا  تفصيليا تناول  فيه المحددات الأساسية للقانون الإطار، وحافظة مشاريع تنفيذه، والمنهجية المعتمدة للتنزيل على المستوى الجهوي، وبرنامج عمل الأكاديمية لتنزيل مقتضياته. كما قدم الحصيلة المرحلية لتنفيذ المشاريع 18 لتنزيل مضامين القانون الإطار 51.17. وتهم مجالات الإنصاف وتكافؤ الفرص والارتقاء بجودة التربية والتكوين، وحكامة المنظومة والتعبئة. مبرزاً المؤشرات التربوية التي عرفت تحسنا ملموسا، بالإضافة إلى بعض المبادرات الجهوية للارتقاء بالحكامة، وإرساء تعاقد مع المديريات الإقليمية للارتقاء بالمنظومة التربوية جهوياً.

عرض مدير الأكاديمية جاء  بعد الكلمة الترحيبية للسيد الوالي والسيد رئيس الجهة، والكلمة التأطيرية للسيد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي الناطق الرسمي باسم الحكومة ومداخلة السيد الوزير المنتدب لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي.

كما قدم كلا من السيد المندوب الجهوي للتكوين المهني عرضا تناول فيه حصيلة تنزيل مشاريع القانون الإطار ووضعية تنفيذ برنامج العمل الجهوي لسنة 2021، والسيدتين رئيستي جامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء وجامعة الحسن الأول بسطات، والسيد رئيس جامعة شعيب الدكالي بالجديدة حول أهم منجزات قطاع التعليم العالي بالجهة، وبرنامج العمل الجهوي للارتقاء بمنظومة التعليم العالي.

يذكر أن اللقاء هو ثاني لقاء تنسيقيا  جهويا ضمن سلسلة اللقاءات التنسيقية الجهوية والزيارات الميدانية لباقي الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، بهدف تتبع عملية تفعيل مشاريع تنزيل القانون الإطار 51.17، والتتبع الميداني لإنجاز الأوراش المفتوحة على المستويين الجهوي والإقليمي.

 ويهدف هذا اللقاء إلى تعزيز التعبئة والتواصل مع الفعاليات الجهوية وشركاء المنظومة التربوية جهوياً لضمان الانخراط الفعلي في الإصلاح، على اعتبار أن قضية التعليم هي شأن مجتمعي يتطلب تظافر جهود جميع المتدخلين والشركاء للنهوض بمنظومة التربية والتكوين وتحقيق الأهداف المنشودة.

error: