مأساة بتاونات..مصرع طفلين في حادث عرضي و سيارة مجنونة تقتل تلميذتين على مشارف فاس

محمد الحاجي

لقي طفلان  في عقدهما الثاني مصرعهما ، فيما أصيب أخر بكسور ورضوض وجروح وصفت  بالخطيرة‘ ليلة أمس في حادث عرضه وقع بدوار الزغريرين بجماعة خلالفة بتاونات على الطريق الوطنية رقم 8 الرابطة بين تاونات والحسيمة، إثر سقوط أنبوب إسمنتي كبير عليهم لحظة مرورهم  بجانب الورش اثناء إنزاله وفق مصادر محلية.

وفور علمها بالحادث ، حلت مصالح الدرك الملكي و عناصر الوقاية المدنية و السلطات المحلية بعين المكان، إذ تم  نقل المتوفيان إلى مستشفى الغساني بفاس لإخضاعهما للتشريح الطبي، فيما نقل الثالث إلى المستشفى الإقليمي بتاونات و بعده إلى المركز الاستشفائي الحسن الثاني بفاس نظرا لخطورة الاصابة و لا يزال تحت المراقبة الطبية المركزة.

و قد فتحت مصالح الدرك الملكي بحثا في الحادث تحت إشراف النيابة العامة المختصة

و في حادث مأساوي آخر ، لقيت تلميذتين مصرعهما  نهاية الأسبوع،بجماعة عين قنصرة التابعة لإقليم مولاي يعقوب الرابطة بين فاس وتاونات، بعد تعرضهما  لدهس من طرف سيارة كانت تسير بسرعة وصفت بـ”الجنونية” أثناء سيرهما على حافة الطريق لتصرعمها على الفور.

 وقد استنفر  ذات الحادث بدوره، ساكنة المنطقة والسلطات المحلية وعناصر الدرك الملكي التي حلت لعين المكان، وأشرفت على نقل جثتا الضحيتين إلى مستودع الأموات بمستشفى الغساني بفاس، فيما تم تحت إشراف النيابة العامة فتح تحقيق حول ظروف وملابسات هذه الحادثة.

كما  اعتقلت عناصر الدرك الملكي، سائق السيارة، ووضعته رهن الحراسة النظرية تحت إشراف النيابة العامة بابتدائية فاس، قبل الاستماع إليه في محضر رسمي، وإحالته على النيابة العامة لاتخاذ  المتعين قانونا في حقه.

error: