وزير الصحة يشدد على الحيطة والحذر بعد ظهور طفرات فيروسية جديدة

التازي أنوار

كشف وزير الصحة خالد ايت الطالب، أنه بالرغم التحكم في الحالة الوبائية حتى الآن، فضلا عن القلق الناتج عن ظهور طفرات فيروسية جديدة، فإن ذلك يستوجب بذل المزيد من الحيطة والحذر لتجنب حدوث انتكاسة فيروسية والعصف بالتالي بكل المكتسبات التي حققتها البلاد في محاربة الفيروس وحماية الأمن الصحي للمواطنات والمواطنين.

وأكد الوزير، في معرض جوابه،على أسئلة المستشارين  اليوم الثلاثاء 4 ماي، أن الرهان الذي مازالت تسارع في سبيل تحقيقه البلاد اليوم يتمثل في ضمان الحماية اللازمة للفئات الهشة على وجه الخصوص، والتحكم بعد ذلك في انتشار العدوى الوبائية.

و قال، إن التحكم النسبي في الوضعية الوبائية للمملكة شجع على إنجاح تواصل عملية التلقيح خاصة مع تسجيل المنحى الوبائي لانخفاض كبير في الأسابيع الأخيرة.

وذكر آيت الطالب بأنه من المرتقب أن تنجح المملكة، في غضون أشهر، في الحفاظ على صحة الأشخاص الذين يحملون عوامل الاختطار ما فوق 55 سنة، وتحقيق أهم هدف راهنت عليه في إطار الاستراتيجية الموس عة للتلقيح، ألا وهو القضاء على الحالات الخطيرة والوفيات، قصد الت حكم في الوباء ثم الوصول إلى تحقيق المناعة الجماعية المنشودة.

error: