المنظمة البحرية الدولية تتجه لوضع قواعد بيئية جديدة لخفض التلوث

تعقد المنظمة البحرية الدولية اليوم الخميس، إجتماعا بهدف اعتماد تدابير تهدف إلى الحد بشكل كبير من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري الناجمة عن قطاع الشحن شديد التلوث.

وأوضحت المنظمة البحرية الدولية في بيان صحافي، أن جدول أعمال هذه المناقشات التي ستستمر حتى 17 يونيو، يتضمن إجراءات سريعة “تهدف إلى تقليل كثافة الكربون المنبعث من السفن، بالإضافة إلى المراحل الرئيسية” لتحقيق ذلك.

وصرح مساعد المندوب الفرنسي الدائم لدى المنظمة داميان شوفالييه أن “الرهان كبير.. النص يبدو جيدا بنسبة 99% لكن بعض الأرقام على الجدول تستحوذ على كل الاهتمام ولا تزال تعيق” التوصل إلى اتفاق.

و إلتزمت المنظمة التابعة للأمم المتحدة بضمان خفض كثافة الكربون بنسبة 40% في القطاع الذي تشرف عليه بحلول العام 2030 مقارنة بالعام 2008. والأمر متروك لها لاعتماد تدابير ملموسة لتحقيق ذلك.

و يتعلق الإجراء الأول بوضع معايير محددة لكفاءة الطاقة بناء على نوع وحجم السفن الموجودة، مقارنة بالمعايير السارية بالنسبة للسفن الجديدة.

ويحدد الإجراء الثاني المسار بالنسب المئوية على أساس التقدم خطي ا أو على مراحل في خفض كثافة الكربون المنبعث من السفن بحلول 31 ديسمبر 2030. وهذا هو محور المناقشات.

و تعد الجلسة السادسة والسبعون للجنة حماية البيئة البحرية التي تعقد عن طريق الفيديو في الفترة من 10 إلى 17 يونيو الفرصة الأخيرة أملا في إقرار هذه الإجراءات. وفي حال إقرارها ، فإنها ستؤدي إلى تعديل الاتفاقية الدولية لمنع التلوث من السفن.

error: