مريم التوزاني تعرض “آدم” بمهرجان عمان السينمائي

اختير الفيلم السينمائي المغربي “آدم” لمخرجته مريم التوزاني للعرض ضمن فعاليات مهرجان عمان السينمائي الدولي (أول فيلم)، الذي ينظم دورته الثانية بشكل حضوري خلال الفترة ما بين 23 و31 غشت الجاري.

وأشارت مديرة المهرجان السينمائي ندى دوماني، عبر الموقع الرسمي للتظاهرة، إلى أن برنامج عروض فقرة “موعد مع السينما الفرنسية – العربية” يشمل أفلاما حديثة روائية ووثائقية، فرنسية بالكامل أو من إنتاج مشترك مع فرنسا، مثل فيلم “آدم” وهو إنتاج فرنسي مغربي مشترك لمخرجته المغربية، زوجة المخرج والمنتج نبيل عيوش.

وعبرت دوماني عن أهمية استضافة مهرجان الفيلم الفرنسي – العربي، حضوريا رغم تحديات الجائحة، حيث يلتقي الجمهور في هذه النسخة مع روائع الأفلام الأردنية والفرنسية، مع جديده برنامج “الأول والأحدث”، الذي يستعرض أول عمل وآخر عمل لمبدع مخضرم ذائع الصيت، ويشمل حلقات حوارية ونقاشية حول تجربة ومسيرة هذا المبدع مع الفن السابع.

ويحكي فيلم “آدم” (2018)، وهو من بطولة الممثلتين لبنى أزبال ونسرين الراضي، قصة سيدتين، هذا اللقاء سيسمح لواحدة منهما بقبول الطفل الذي ستحمله في أحشائها، أما الأخرى فستستعيد ثقتها في الحياة وتعيشها كما هي.

شارك “آدم” في عدد من المهرجانات الدولية، كمهرجان “كان” السينمائي الذي قدم في عرض أول ضمن فقرة “نظرة ما”، كما توج خلال مهرجان الفيلم الفرنكوفوني لأنغوليم، بجائزة (فالوا) الطلبة الفرنكوفونيين، وشارك في المسابقة الرسمية للنسخة 34 من المهرجان الدولي للأفلام الفرنكوفونية ببلجيكا.

كما وقع اختيار المركز السينمائي المغربي على الفيلم ليمثل المغرب ويتنافس على جائزة أوسكار أفضل فيلم أجنبي لسنة 2020.

وتأتي مشاركة التوزاني في مهرجان عربي من هذا النوع، بعد أن خبأت لها مدينة “كان” الفرنسية على هامش مهرجانها الدولي، مفاجأة من نوع خاص، حيث كرمتها جمعية “سيغنيس” السينمائية الفرنسية بجائزة “كروار دي سينما”.

يشار إلى أن مريم التوزاني انطلقت في عالم الإخراج من بوابة الأفلام القصيرة والأفلام الوثائقية، وقدمت مجموعة من الأفلام عن الحياة في المغرب. وفي عام 2017 شاركت لأول مرة كممثلة في فيلم “غزية” لنبيل عيوش، ولتشق طريقها بعد ذلك كمخرجة أفلام روائية طويلة.

error: