محمد أبودرار : “دم عبد الوهاب بلفقيه على رقبة كل خائن غدار و أطلب من النيابة العامة و وزير الداخلية فتح تحقيق معمق”

محمد رامي

طلب محمد أبودرار، المستشار الاتحادي والمرشح للرئاسة بمجلس جهة كلميم واد نون،  من وزير الداخلية فتح تحقيق معمق وترتيب الجزاءات اللازمة في ما تعرض له خلال هذين اليومين فريق أعضاء الجهة والمتكون من أغلبية مريحة، من بلطجة وترهيب وترغيب،وضغوطات أمر غير مسبوق يستدعي الوقوف عنده .

كما طلب بودرار ايضا من النيابة العامة فتح تحقيق في الموضوع مع استحضار عدم علمه بحيثيات الحادث، وذلك مباشرة بعد وفاة عبد الوهاب بلفقيه مستشار حزب الأصالة والمعاصرة متأثرا بجروحه نتيجة إصابته بطلق ناري تجهل تفاصيله إلى حد الساعة.

وأضاف أبو درار في تدوينة له على حسابه الشخصي في مواقع التواصل الاجتماعي، أن دم عبد الوهاب بلفقيه على رقبة كل مسؤول لم يلزم الحياد وكان طرفا في العملية الانتخابية عبر اساليب الترهيب والترغيب…

وأن دم عبد الوهاب بلفقيه على رقبة كل خائن غدار خان الملح والعشرة حفاظا على مصالح شخصية او طمعا في دريهمات بئيسة …

دم عبدالوهاب بلفقيه على رقبة اشباه المسؤولين الحزبيين الذين يجري الغدر والخيانة في دمائهم ….

دم عبد الوهاب بلفقيه على عاتق بؤس السياسة …

يذكر أن عبد الوهاب بلفقيه كان قد قرر إعتزاله العمل السياسي و الحزبي، بصفة نهائية بعد الغدر الذي  قال أنه تلقاه من جهة وضع ثقته فيها مؤكدا أنه سيكشف عن معطيات كثيرة.

وفي تحد لقيادة حزب الأصالة والمعاصرة التي توعدت كل من يشق عصا الطاعة عنها ولاينضبط لتوجيهات أحزاب التنسيق الثلاثي تزعم عبد الوهاب بلفقيه فريقا من المستشارين لدعم محمد أبودرار المستشار الاتحادي الذي ينافس امباركة بوعيدة عن حزب الأحرار بجهة كلميم واد نون قبل أن يصل خبر إصابته بطلق ناري وموته لاحقا.

error: