الاتحاد الأوروبي يقر تمويلا للدول الأعضاء الأكثر تضررا جراء البريكست

وافقت حكومات الاتحاد الأوروبي، اليوم الثلاثاء، بشكل نهائي، على تقديم تمويل عاجل قدره 5,4 مليار يورو (6,3 مليار دولار) للدول الأعضاء المتضررة جراء التداعيات الاقتصادية للبريكست، على أن يخصص القسم الأكبر من المبلغ لكل من إيرلندا وفرنسا.

وستحصل إيرلندا، الدولة الوحيدة في الاتحاد الأوروبي التي تتشارك حدودا برية مع المملكة المتحدة، على 1,1 مليار يورو من الصندوق لمساعدتها في التعويض عن معظم الأضرار التي لحقت بها جراء البريكست.

أما فرنسا، فستحصل على 735 مليون يورو، يخصص القسم الأكبر منها لقطاع الصيد البحري، علما بأن قدرتها على الوصول إلى مياه المملكة المتحدة تقلصت بنسبة 25 في المائة بموجب بنود اتفاق الانفصال.

وتوصلت لندن وبروكسيل في اللحظة الأخيرة في 24 دجنبر إلى اتفاق تجاري لمرحلة ما بعد بريكست، يضمن عدم فرض رسوم جمركية على معظم البضائع بين المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي.

لكن القواعد الجمركية الجديدة زادت التكاليف والبيروقراطية بالنسبة للشركات من الجانبين. كما اعتمدت الحكومة البريطانية برامج دعم لشركات المملكة المتحدة المتأثرة من جراء تداعيات البريكست.

error: