مهنيو المقاهي و المطاعم يرفضون جواز التلقيح ويطالبون الحكومة بالتراجع عن هذا القرار غير المحسوبة نتائجه

عبرت الفيدرالية الوطنية لجمعيات المقاهي والمطاعم بالمغرب، عن إستنكارها الشديد ورفضها التام لما قامت به الحكومة من فرض لجواز التلقيح على مرتادي وزبناء المقاهي و المطاعم.

و إعتبرت الفيدرالية في بلاغ لها، أن هذا الإجراء الحكومي القاضي بفرض جواز التلقيح على زبناء المقاهي و المطاعم، يشكل آخر مسمار يدق في نعش هذا القطاع الميت أصلا.

واستغربت الفيدرالية، في بلاغها صدر عقب اجتماعها العادي الدوري المنعقد أمس الثلاثاء، إلزام المهنيين بفرص جواز التلقيح على مرتادي المقاهي والمطاعم، معتبرة أن هذا يتنافى واختصاصاتهم علما أن التلقيح اختياري وليس إجباريا.

و وصفت فيدرالية جمعيات المقاهي والمطاعم هذا القرار بالمجحف في حق قطاع حيوي كان ينتظر الدعم والمواكبة لإخراجه من غرفة الإنعاش وليس الإجهاز على ما تبقى من جدرانه، في وقت قل فيه الزبائن وانخفضت المردودية والمداخيل.

ودعت الفيدرالية الحكومة إلى التراجع عن هذا القرار غير المحسوبة نتائجه والذي يستحيل تنزيله، مطالبة الحكومة بفتح حوار مباشر مع مكتب الفيدرالية الوطنية لتوضيح مشاكل وإكراهات القطاع قصد تنزيل برامج جديدة مشتركة تخدم جميع الأطراف، مع ضرورة التشاور مع ممثلي القطاع.

و خلص المصدر ذاته، إلى أن فرض جواز التلقيح على مرتفقي المقاهي والمطاعم سيكرس التفرقة والمشاحنات واستفزاز الزبائن من دون سند قانوني أو أخلاقي أو منطقي أو علمي، مشيرا إلى أن الوصول إلى المناعة الجماعية لا يجب أن يكون على حساب المهنيين وأرزاقهم و عموم المواطنين.

error: