أرباب المقاهي و المطاعم: نرفض إجبارية جواز التلقيح و لن نطالب الزبناء به

دعا المكتب الوطني للجمعية الوطنية لأرباب المقاهي و المطاعم بالمغرب، الحكومة إلى التراجع الفوري عن القرار الحكومي القاضي باعتماد جواز التلقيح كشرط لولوج الفضاءات العمومية. مطالبا بالكف عن استمرار الحكومة في الاستخفاف بمعاناة المهنيين و الأجراء و إيجاد حلول واقعية وعاجلة لمشاكل القطاع.

و أكد المكتب الوطني للجمعية، خلال إجتماع له يوم 21 أكتوبر 2021، أن وضعية أرباب المقاهي و المطاعم إزدادت تأزما جراء التدابير المتخذة للحد من انتشار وباء كوفيد 19 ، وكذا بفعل القرارات الارتجالية و العشوائية للحكومة.

وعبرت الجمعية عن رفضها المطلق لقرار فرض الحكومة لجواز التلقيح لولوج فضاءات المقاهي و المطاعم باعتباره قرارا عشوائيا و تعسفيا و لم يراعي الأزمة التي يعيشها القطاع جراء القرارات الحكومية المتعلقة بانتشار الوباء.

كما استنكرت في بلاغ لها، بشدة استمرار الحكومة في اتخاذ قرارات أرهقت القطاع طيلة الجائحة دون اتخاذ قرارات موازية توقف نزيف الافلاسات التي يعرفها القطاع يؤكدها عدم تضمين مشروع قانون مالية 2022 أي إجراء جبائي يخفف من معاناة المهنيين.

ودعت الجمعية، جميع المهنيين إلى عدم مطالبتهم للزبائن إبراز جواز تلقيحهم احتراما لخصوصياتهم الفردية و تفاديا لأي تصادم معهم ، و إلى ترك المسؤولية في توفر جواز التلقيح من عدمه إلى الجهات المخولة لها قانونا.

error: