مندوبية التخطيط: ارتفاع أثمان مواد الإستهلاك الأساسية بمراكش بـ 1 في المائة

كشفت المندوبية السامية للتخطيط، أن الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك بمدينة مراكش لشهر شتنبر 2021 قد سجل ارتفاعا بنسبة 1 بالمئة، إذ انتقل من 103,2 إلى 104,2.

وأوضحت المديرية الجهوية للمندوبية السامية للتخطيط بجهة مراكش- آسفي، في مذكرة إخبارية حول الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك لشهر شتنبر 2021، أن هذا التغير نتج عن تزايد أثمان المواد غير الغذائية بنسبة 1,9بالمئة، وتراجع أثمان المواد الغذائية ب 0,3 بالمئة.

وأضاف المصدر ذاته، أنه بخصوص الرقم الاستدلالي للتسعة أشهر الأولى من سنة 2021، فقد سجل ارتفاعا بنسبة 1,2 بالمئة مقارنة مع الفترة نفسها من سنة 2020، إذ انتقل من 102,1 إلى 103,3.

وبالنسبة للتغيرات في الأرقام الاستدلالية للمواد غير الغذائية المسجلة ما بين شهري غشت وشتنبر 2021، فإن الارتفاع هم، على الخصوص، “النقل ” و” الأثاث والأدوات المنزلية والصيانة العادية للمنزل”، و “الملابس والأحذية ” بنسبة 1بالمئة”، و”الترفيه والثقافة” بنسبة 0,4 بالمئة.

أما الأرقام الاستدلالية داخل طبقات المواد الغذائية، فقد سجلت ارتفاع أثمان ” الخبز والحبوب ” ب3,1 بالمئة، و”مياه معدنية، مشروبات عصير الفواكه والخضر ومشروبات منعشة “ب 0,6 بالمئة، و” الزيوت والمواد الدهنية ” ب 0,4 بالمئة، و “البن، الشاي، الكاكاو ” ب 0,2 بالمئة، و”الحليب والجبن والبيض” بنسبة 0,1 بالمئة.
وعلى العكس من ذلك فقد سجلت ما بين شهري غشت وشتنبر 2021، انخفاضا على الخصوص بالنسبة لأثمان ” الأسماك وفواكه البحر” ب6,3 بالمئة، و “اللحوم ” ب 4 بالمئة”، والفواكه ” ب 3,2بالمئة، و”الخضر”ب 2,1 بالمئة.

وأضافت المذكرة، أن الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك بمدينة مراكش، سجل انخفاضا بنسبة 0,1 بالمئة خلال شهر شتنبر الماضي، مقارنة مع الشهر السابق، إذ انتقل من 104,3 إلى 104,2. مضيفة أن هذا التغير يعزى إلى تراجع الرقم الاستدلالي للمواد الغذائية بنسبة 0,7 بالمئة وتزايد الرقم الاستدلالي للمواد غير الغذائية بنسبة 0,3 بالمئة.

error: