الفدرالية المغربية لصناعة الأدوية والوكالة الوطنية للنباتات الطبية والعطرية يتحدان لتطوير أدوية جديدة بواسطة النباتات

وقعت كل من الفدرالية المغربية لصناعة الأدوية والابتكار والوكالة الوطنية للنباتات الطبية والعطرية، الثلاثاء بالدار البيضاء، اتفاقية تعاون من أجل تطوير أدوية جديدة بواسطة النباتات.

وأوضح بلاغ للفدرالية المغربية لصناعة الأدوية والابتكار أنه تم التوقيع على اتفاقية التعاون من طرف رئيس الفدرالية المغربية لصناعة الأدوية والابتكار، محمد البوحمادي، ومدير الوكالة الوطنية للنباتات الطبية والعطرية، عبد الخالق فرحات، بحضور وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، عبد اللطيف ميراوي.

وأضاف المصدر ذاته أنه “على هامش أشغال الاجتماعات الجهوية لجهة الدار البيضاء – سطات بخصوص المخطط الوطني لتسريع تحول منظومة التعليم العالي، تم التعاون بين الفدرالية والوكالة بهدف الاستثمار في البحث العلمي والتحويل الصناعي للنباتات الطبية، وهو رأس مال طبيعي لا تزال إمكاناته غير مستغلة بشكل كبير”.

وفي هذا الصدد، اتفق الطرفان على العمل معا من أجل تشجيع البحث العلمي وتحسين بروتوكولات ممارسات التصنيع الجيدة، بداية من الزراعة والحصول على المواد الأولية، ووصولا إلى جودة المنتجات النهائية.

وأشار البلاغ إلى أن هذه الشراكة تقوم كذلك على تطوير أشكال صيدلانية أكثر فعالية وأمانا لأدوية العلاج النباتي، وتفتح الطريق أمام البحث والتطوير في هذا المجال لجميع الجامعات المغربية.

وقال البوحمادي عقب هذا التوقيع “نهدف من خلال هذه الشراكة إلى إعطاء دفعة جديدة للبحث العلمي والابتكار في مجال العلاج بالأعشاب، وبالتالي تسليط الضوء على الإمكانات التي تتيحها شعبة النباتات الطبية للصناعة الصيدلانية المغربية”.

وخلص البلاغ إلى أن الفدرالية المغربية لصناعة الأدوية والابتكار ستلعب، من جانبها، دور تنسيق وتوجيه الشراكات الاستراتيجية مع جميع الفاعلين في مجال الأدوية والصحة.

error: