المغرب و اسرائيل يوقعان مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون في مجال الابتكار والبحث العلمي والتكنولوجيا

ترأس وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، عبد اللطيف ميراوي، ووزيرة الابتكار والعلوم والتكنولوجيا الاسرائيلية أوريت فركاش هكوهين، الخميس بالرباط مراسيم التوقيع على مذكرة تفاهم بين الجانبين في مجال البحث العلمي والتكنولوجيا.

وذكر بلاغ لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار ان هذه المذكرة تروم تعزيز العلاقات الثنائية ومد جسور التعاون بين المؤسسات الجامعية المغربية ونظيراتها الإسرائيلية في ما يتعلق بالتعاون العلمي والتكنولوجيا، إضافة إلى تطوير برامج بحثية مشتركة في المجالات ذات الأولوية بالنسبة للبلدين.

وفي كلمة له بهذه المناسبة، أكد ميراوي على أهمية هذه المذكرة في الدفع قدما بعلاقات التعاون الثنائي في ميدان البحث العلمي والابتكار، من خلال تحفيز التقارب بين المؤسسات الجامعية بكلا البلدين، وتبادل الخبرات والتجارب، فضلا عن تشجيع حركية الطلبة والباحثين.

وأضاف الوزير أن هذه المبادرة ستشكل فرصة لتطوير برامج مشتركة للبحث العلمي في المجالات ذات الاهتمام المشترك كالطاقة الخضراء والفلاحة المستدامة والقطاع الصحي، بالإضافة إلى مجال الصناعات الحديثة…

من جانبها، أكدت فركاش هكوهين أن المذكرة الموقعة بين الوزارتين، التي تندرج في إطار “الإعلان المشترك” بين البلدين، بتاريخ 22 دجنبر 2020، تفتح آفاقا واعدة للتعاون الثنائي.

وأضافت الوزيرة “سنعمل سويا من أجل رفع التحديات المشتركة في عدة ميادين، من خلال تعزيز التعاون في مجال الطاقات المتجددة وتكنولوجيا الماء والعلوم، فضلا عن القضايا المرتبطة بالصحة والتغير المناخي”.

error: