عبد القادر الطاهر يسائل وزيرة الإنتقال الطاقي حول إعادة هيكلة و تأهيل المؤسسات العمومية العاملة بقطاع الكهرباء

وجه النائب البرلماني، عبد القادر الطاهر، وباقي أعضاء الفريق الاشتراكي بمجلس النواب، سؤالا شفويا آنيا إلى وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة حول إعادة هيكلة و تأهيل المؤسسات العمومية العاملة بقطاع الكهرباء.

و أوضح النائب البرلماني، أن تسريع الانتقال الطاقي بالمملكة من شأنه أن يخلق العديد من المزايا بالنسبة للمواطنين والمقاولات، وكذلك بالنسبة للمالية العمومية. لكن عدم التوازن المالي للمقاولات العمومية بقطاع الطاقة الكهربائية يؤثر سلبا على تقدم القطاع وإنتاجيته وجاذبيته.

و أضاف عبد القادر الطاهر، أن الوكالة المغربية للطاقة المستدامة “مازن” تسجل عجزا سنويا يقدر ب: 800 مليون درهم تسجله بمحطات نور ورززات 1 – 2 و 3 .

وتابع النائب الإتحادي، “لذلك أصبح من الضروري قيام الحكومة بتدابير مستعجلة لازمة من أجل إعادة هيكلة وتأهيل هاته المؤسسات، مع ضرورة إعادة تنظيم انشطة المكتب الوطني للماء والكهرباء، والفصل القانوني والمالي لكل نشاط على حدى، حسب النوع من إنتاج ونقل وتوزيع تجنبا للتداخل فيما بينهم.

وعلى هذا الأساس، ساءل النائب البرلماني وزيرة الإنتقال الطاقي، عن الإجراءات المتخذة لهيكلة المؤسسات العمومية بقطاع الكهرباء.

error: