وللوطنية حضور موشوم في عقل ووجدان ادريس لشكر

عبد السلام المساوي

استقبل الكاتب الاول الاستاذ Driss LACHGUAR إدريس لشكر مصحوبا بالاخوة أعضاء المكتب السياسي ،مهدي مزواري بديعة الراضي،عبد الرحيم شهيد،خولة لشكر، احمد العاقد، فتيحة سداس، بالمقر المركزي للحزب سفير دولة الصين الشعبية بالرباط، الذي كان مصحوبا بمسؤولين من السفارة. وقد وضع السفير قيادة الحزب في صورة التطورات الأخيرة التي شهدتها المنطقة و مواقف الصين من تداعياتها .
وعبر الكاتب الاول عن الموقف المبدئي للحزب في الدفاع عن وحدة التراب وسيادة الدول على اراضيها، وهو الموقف المنسجم مع قناعة المغرب وسياسته الاستراتيجية في التعامل مع مثل هذه القضايا…
و تناول اللقاء عددا من القضايا المشتركة ذات البعدين الاقتصادي و الاجتماعي و كذا تمتين العلاقات بين الحزبين خدمة للقضايا الكبرى للدولتين .
وللوطنية حضور موشوم في عقل ووجدان الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي الأستاذ إدريس لشكر …
الاتحاد الاشتراكي في النشأة والتأسيس ، في السير والمسار …حزب وطني …رقم أساسي في ثورة الملك والشعب ، ثورة التلاحم العضوي المتين بين الملك والشعب …ثورة ثابتة من حيث المبدأ ومتغيرة من حيث المهام بتغير الشروط التاريخية ، التحولات المجتمعية والأسئلة الكونية…
الاتحاد الاشتراكي اليوم ، كما بالأمس والغد وغد الغد ، يضع المصالح الحزبية والهواجس الانتخابية بين قوسين مغلقين ، ويتفرغ للمهمة الوجودية والمعركة المصيرية : الدفاع عن الوطن …الدفاع عن المواطن …الدفاع عن الانسان …الدفاع عن الحق في الوجود والحياة …هكذا تكلم جلالة الملك …تناغم حزب وطني مع ملك وطني ، رمز السيادة والوجود ….من محمد الخامس والحسن الثاني الى محمد السادس ؛ الاتحاد الاشتراكي منخرط وفاعل في ثورة الملك والشعب ؛ انه حزب وطني وليس كائنا انتخابيا…
الكاتب ألأول للاتحاد الاشتراكي ذ إدريس لشكر وفي للمبدأ والتاريخ …
الوطن أولا ….الوطن أولا ….الوطن أولا….وطن بمواطن واعي ومسؤول …سليم ومعافى …والبقية تفاصيل .نبني البلد مع ملك البلاد ، ومع الحقيقيين الذين يؤمنون بالبلد …ان الانتماء الأول والأخير هو للوطن الذي منحك كل شيء ، ولم تمنحه أنت أي شيء .
نقولها بالصوت المغربي الواحد …لنا نحن هذا الوطن الواحد والوحيد ، وهاته البلاد التي ولدتنا وصنعتنا وصنعت كل ملمح من ملامحنا ، والتي تجري فيها دماء أجدادنا وابائنا وأمهاتنا ، والتي تجري دماؤها في مسامنا وفي العروق .
نفخر بهذا الأمر أيما افتخار ، ونكتفي أننا لا ندين بالولاء الا للمغرب . وهذه لوحدها تكفينا ، اليوم ، وغدا في باقي الأيام ، إلى أن تنتهي كل الأيام ….
لا بد من الانطلاق من كون الأمر يتعلق بوطن . والوطن هنا ليس مجرد رقعة جغرافية لتجمع سكني ، بقدر ما يعني انتماء لهوية ولحضارة ولتاريخ . والمرحلة تاريخية سيكون لها ما بعدها . سواء بنجاح ينخرط فيه الجميع ، او بتفويت ، لا قدر الله ، لمناسبة زمنية سيحاسب فيه الجميع في المستقبل القادم.
هو المغرب الذي نريده والذي نرغب في أن يقوم على قيم واضحة للجميع انطلاقا من مجتمع الديموقراطية وحقوق الانسان . ديموقراطية تنتفي فيها القبلية والدموية والمحسوبية والبيروقراطية القاتلة ، ويحتكم الناس الى القانون . ديموقراطية تكون فيها القوانين مسايرة لتطور المجتمع ولتطورات العصر . وحقوق الانسان كما هي متعارف عليها دوليا انطلاقا من المرجعيات الدولية الموجودة في هذا الصدد .
المغرب الذي نريده ؛ دولة المؤسسات ودولة الديموقراطية التشاركية انطلاقا من قيم الديموقراطية كما هي معروفة ….
المغرب الذي نريد ؛ يعيش فيه الناس باختلاف وتسامح وبحقوق مضمونة . لكن أيضا بتنمية تحقق للمغرب مكانته الوطنية والاقليمية والدولية.
منذ قديم القديم نقولها : هذا البلد سيعبر الى الأمان في كل الميادين بالصادقين من محبيه وأبنائه الأصليين والأصيلين ، لا بمن يغيرون كتف البندقية في اليوم الواحد الاف المرات ، والذين يكون المغرب جميلا حين يستفيدون ويصبح قبيحا حين لا ينالهم من الفتات شيء….
في كل مرة يثار نزاع الصحراء يجعله المغاربة أوليتهم ولو كانت قضاياهم الأخرى ضاغطة عليهم …
شكرا جلالة الملك …شكرا القائد الأعلى للقوات المسلحة الملكية…تحية للشجعان …تحية للقوات المسلحة الملكية …تحية للشعب المغربي الوطني …ثورة الملك والشعب مستمرة ومتجددة وروح المسيرة الخضراء متواصلة…الصحراء مغربية…
شكرا لكل الدول الشقيقة والصديقة التي انصتت لصوت العقل والحكمة …انصفتنا بحكم التاريخ والجغرافيا…شكرا لها …اعترفت عن حق بمغربية صحرائنا …فتحت قنصلياتها بأرض صحرائنا الحبيبة …تحية للدول العربية والافريقية التي وقفت سدا في وجه الانفصاليين والقراصنة…تحية للكبار …تحية للولايات المتحدة….
الوطن أولا وأولا وأولا…
عاش المغرب …
عاشت الصحراء المغربية….
عاش الاتحاد الاشتراكي

error: