وزارة الفلاحة تخرج عن صمتها بخصوص التأخر في افتتاح وحدة إنتاج الحليب بجرسيف

التازي أنوار

خرجت وزارة الفلاحة والصيد البحري والمياه والغابات والتنمية القروية، عن صمتها بخصوص أسباب تأخر افتتاح الوحدة الصناعية لانتاج الحليب بجرسيف.

و أوضح وزير الفلاحة في جوابه، عن سؤال كتابي لأعضاء الفريق الاشتراكي بمجلس النواب، “لطيفة الشريف، عويشة زلفي، خدوج السلاسي،وعمراعنان،” أنه تمت إعطاء انطلاقة عمل الوحدة بتاريخ 27 مارس 2022، حيث بدأت الوحدة بمعالجة الحليب وتسويقه بالاقليم.

و أكد الوزير، أن إقليم جرسيف قد شهد خلال الفترة ما بين 2010 و 2020 إنجاز العديد من المشاريع للفلاحة التضامنية بإستثمار إجمالي قدره 260 مليون درهم لفائدة 13 ألف فلاح.

وسجل المصدر ذاته، أن هذه المشاريع تهم مختلف سلاسل الانتاج الحيواني و النباتي ومن بينها مشروع تثمين حليب الابقار الذي انطلق سنة 2012، و الذي يهدف، إلى تعزيز وتنمية سلسلة الحليب على مستوى الانتاج والتسويق و تحسين دخل مربي الابقار و إدماج المنتجين المحليين في مشروع التجميع لسلسلة الحليب في إطار مخطط المغرب الاخضر.

و جاء في جواب الوزير، أن هذا المشروع يرتكز أساسا على مجموعة من المكونات من بينها بناء وتجهيز وحدة لتثمين الحليب وبناء 4 مراكز لجمع الحليب وتجهيز 14 مركزا و مواكبة و تكوين عمال الوحدة، و مربي الابقار، وتعميم عمليات التلقيح الاصطناعي على كافة مربي الأبقار.

و لفت الوزير في جوابه، إلى أن وزارة الداخلية قامت ببناء الوحدة و وزارة الفلاحة قامت بتجهيزها، وقد تم الانتهاء من الاشغال فيها أواخر سنة 2015 بتكلفة اجمالية مالية قدرها 8 مليون درهم. 

error: