سفيرة المغرب بكانبيرا تتباحث مع رئيس مجلس النواب الأسترالي…

أجرت سفيرة المغرب بأستراليا، وسن الزيلاشي، اليوم الخميس 29 شتنبر، مباحثات مع رئيس مجلس النواب بالبرلمان الأسترالي ، ميلتون ديك.

وخلال هذا اللقاء، سلط المسؤول الأسترالي الضوء على المصالح الاقتصادية المشتركة بين المغرب وأستراليا ، معربا عن “تفاؤله” بخصوص إمكانات تعزيز المبادلات التجارية بين البلدين، وكذا التبادلات بين الطلبة على الخصوص.

وأعرب رئيس مجلس النواب الأسترالي، من جهة أخرى، عن استعداده لتعزيز التبادلات بين المؤسسات التشريعية في المغرب وأستراليا، ولدعم أية مبادرة تهدف إلى توطيد التعاون البرلماني من خلال تبادل الزيارات بين نواب البلدين وتبادل الخبرات في المجالات ذات الاهتمام المشترك.

من جهتها ، جددت السيدة الزيلاشي عزم المملكة على تعميق العلاقات المغربية- الأسترالية في المجالين السياسي والاقتصادي ، مشيرة إلى أن البلدين يتوفران على إمكانات اقتصادية هائلة كفيلة بإرساء قاعدة متينة للشراكة الثنائية في القطاعات الواعدة بالنسبة لمستقبل البلدين.

وأكدت السفيرة أن المغرب يعد وجهة مفضلة للمستثمرين الأجانب، مبرزة أنه بفضل خبرتها وتجاربها الناجحة في قطاعات متعددة بإفريقيا ، تتيح المملكة فرصة للفاعلين الأستراليين من أجل تعاون ثلاثي الأطراف يسمح بولوج السوق الواعدة للقارة الإفريقية.

وسجلت الدبلوماسية أن الموقع الجغرافي المتميز والاستقرار السياسي والاقتصادي والبنيات التحتية الجيدة التي يتوفر عليها المغرب، تؤهله ليكون شريكا أساسيا لأستراليا في المنطقة.

وأشارت إلى أن العديد من الشركات الأسترالية تعمل في المغرب ، ولا سيما في قطاعي الفلاحة والتعدين.

error: