المغرب قدم أزيد من 400 طلب لإدارة فايسبوك للحصول على بيانات المستخدمين

حل المغرب في المرتبة الثانية عربيا وفي المركز 33 عالميا، ضمن قائمة الدول التي طالبت إدارة فايسبوك بتوفير بيانات ومعلومات خاصة حول حسابات المستخدمين.

ووصل عدد الطلبات التي تقدم بها المغرب إلى 419 طلبا وذلك من أصل 237 ألف طلب قدمتها الحكومات في جميع أنحاء العالم.

وكشف تقرير الشفافية نصف السنوي لفايسبوك، أن الطلبات التي قدمها المغرب تتعلق ب 472 حسابا بموقع التواصل الاجتماعي، مشيرا إلى أن إدارة فايسبوك استجابت لنحو 63.72 بالمئة من هذه الطلبات.  و أوضح المصدر ذاته، أن الطلبات المقدمة من طرف المغرب تتعلق بإزالة العناصر التي تنتهك القانون المحلي، بينما لم تتلقى الشركة أي طلب من المغرب متعلق بحالة الطوارئ، أي الحصول على المعلومات التي تساعد الحكومات على تنفيذ القانون إذا كان الأمر ينطوي على خطر وشيك.

و إلى جانب المغرب، تقدمت 11 دولة عربية أخرى لإدارة فايسبوك بطلبات لتوفير البيانات والمعلومات الخاصة بالمستخدمين حيث جاءت الأردن في الصدارة، بينما حلت الإمارات العربية المتحدة في المرتبة الثانية عربيا الأكثر طلبا لبيانات المستخدمين، متبوعة بالجزائر ثم العراق وتونس وفلسطين.

وشهدت طلبات الحصول على معلومات وبيانات المستخدمين ارتفاعا خلال هذا العام حيث استجابت إدارة فايسبوك لأكثر من نصف الطلبات المقدمة.

error: