منظمة عالمية تضع المغرب في الرتبة العاشرة عربيا و الثانية مغاربيا في “مؤشر الطفولة”

صنفت المنظمة البريطانية “أنقذوا الأطفال” المغرب في المركز 83 من أصل 176 دولة برصيد 864 نقطة، في تقريرها الأخير حول الطفولة الذي حمل عنوان “تغيير نمط عيش حياتنا”.

وارتقى المغرب وفق المنظمة  بـ 90 نقطة مقارنة بأول تقرير صدر للمنظمة سنة 2000 حيث حصل فيه على مجموع 774 نقطة. ويعتمد “تقرير الطفولة العالمي” على سبعة معايير أساسية هي: وفيات الأطفال، وسوء التغذية، والهدر المدرسي، وتشغيل الأطفال، وزواج الأطفال، وإنجاب الأطفال، والعنف ضد الأطفال الذي تعرض له أطفال العالم وذلك ما بين سنة 2013 و2018.

وقد احتل المغرب المركز الثالث بعد تونس التي جاءت المركز الأول (44 عالميا بـ929 نقطة)، والجزائر المرتبة الثانية، فيما كانت المرتبة الأخيرة مغاربيا من نصيب موريتانيا بعد احتلالها المركز 161 عالميا، ولم يشمل التقرير ليبيا.

و أشار التقرير إلى أنه في سنة 2017 وحدها بلغ عدد الأطفال المتوفين دون أن يتجاوز سنهم 5 سنوات 23.3 في الألف، فيما عانى 14.9 في المائة من الأطفال (0 – 59 شهرا) من سوء التغذية ما بين سنتي 2013 و2018 ، وبلغ معدل الهدر المدرسي للأطفال (المستوى الابتدائي و الإعدادي) 11.5 في المائة.

عربيا احتلت البحرين المركز الأول و33 عالميا بـ 958 نقطة، وجاءت الكويت ثانية 35 عالميا بـ 942 نقطة، ثم قطر صاحبة المركز الثالث عربيا و40 عالميا بـ 933 نقطة، وتونس في المركز الرابع و44 عالميا بـ 929 نقطة، فيما احتلت السعودية المركز الخامس و45 عالميا بـ 928 نقطة، ثم لبنان سادسة بـ 926 نقطة، تليها سلطنة عمان بـ 925 نقطة، فالأردن بـ 909 نقطة، ثم الجزائر 907، ثم المغرب في المركز العاشر.

ويذكر أن المغرب حل في مراتب متوسطة في مؤشر مؤسسة حقوق الطفل السنوي، “ذو كيدز رايتس إنداكس” لسنة 2019 إذ احتل المرتبة 75 عالمياً من أصل 181 دولة مصادقة على اتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الطفل. ويعتمد المؤشر على خمسة مجالات أساسية في تصنيف الدول هي: الحق في الحياة، والحق في الصحة، والحق في التعليم، والحق في الحماية، والحق في بيئة ملائمة للأطفال.

 

error: Content is protected !!