الموسم الفلاحي الحالي… تدابير جديدة وإجراءات متعددة تهم الفلاحين

أعلنت وزارة الفلاحة والصيد البحري بتنسيق مع وزارة الاقتصاد والمالية عن إتخاذ عدة تدابير من أجل تمكين الفلاحين من بيع محصولهم من القمح الطري بأسعار مربحة في نهاية الموسم الفلاحي الحالي.

وحسب بلاغ لوزارة الفلاحة، فإنه تم تحديد السعر المرجعي لبيع القمح الطري للمطاحن في 280 درهم للقنطار، بالنسبة لجودة قياسية،و إعانة جزافية ب 5.00 درهم للقنطار، تمنح للفاعلين مقابل كميات القمح الطري الوطني، المحصلة خلال الفترة الأولى من 1 يونيو إلى 31 غشت 2019.

وأضاف البلاغ، أن منحة التخزين بقيمة 2.00 درهم للقنطار كل 15 يوما، تُمنح لهيئات التخزين بالنسبة لكميات القمح الطري التي يتم تجميعها من 1 يونيو إلى 31غشت 2019، وسيتم تقديم هذه المنحة الى نهاية دجنبر 2019، بالإضافة إلى حماية المنتوج الوطني للقمح الطري بالحدود، من خلال تحديد الرسوم الجمركية في نسبة  135 بالمئة بدلا من 30 بالمئة اعتبارا من 1 يونيو 2019، بهدف ضمان حماية كافية للمنتوج الوطني، فضلا عن تجديد نظام طلبات العروض لتزويد المطاحن الصناعية بالقمح الطري لإنتاج الدقيق المدعم، وسيتم تخصيص طلبات العروض الأولى من السنة، حصريا للمحصول الوطني.

وأبرز المصدر نفسه، أن التحليلات لعينات القمح الطري التي تم جمعها من الفلاحين أظهرت أن نوعية القمح الطري لهذا الموسم جيدة على العموم مقارنة بالموسم السابق، حيث يبلغ متوسط الوزن النوعي للحبوب 80،2 كلغ للهكتوليتر، وهو ما يتجاوز الوزن المعياري ب 3 نقاط، كما يعرف مستوى البروتين تحسنا ملحوظا، بمعدل 12،4 ٪ مقارنة مع 11،4 ٪ سنة 2018.

وأشار إلى أنه ستفيد هذه العملية من تأطير ميداني عن قرب للفلاحين من طرف المصالح الجهوية التابعة لوزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات وكذا مصالح المكتب الوطني للاستشارة الفلاحية والمكتب الوطني المهني للحبوب والقطاني.

error: Content is protected !!