الاف الجزائريين يخرجون إلى الشارع رفضا للإنتخابات…

خرج الالاف من الجزائريين اليوم الجمعة 7 يونيو في تظاهرات بالعاصمة تزامنا مع الدعوة التي وجهها الرئيس الانتقالي إلى الحوار، وبعد إلغاء الانتخابات الرئاسية.

وقد عبر الجزائريون عن رفضهم للحوار الذي دعا إليه الرئيس الانتقالي عبد القادر بن صالح في خطاب الخميس، حاملين لافتات كتب عليها “لا للحوار مع المزورين”.

وبعد ساعات من الإحتجاج تفرق المتظاهرون بكل هدوء غير مخلفين خسائر مادية وبدون تسجيل حوادث، حيث عادت حركة المرور تدريجا إلى شارع ديدوش مراد أهم شارع تجاري في وسط العاصمة الجزائرية.

كما عرفت بعض المدن تظاهرات سلمية كالبويرة وتيزي وزو وقسنطينة شرق البلاد، ووهران ومستغانم غربا.

وتجدر الإشارة إلى أن بن صالح دعا الجزائريين الخميس 6 يونيو إلى حوار من أجل الوصول إلى توافق على تنظيم انتخابات رئاسية “في أقرب الآجال”، بعدما ألغى المجلس الدستوري تلك التي كانت مقررة في الرابع من يوليوز المقبل.

error: Content is protected !!