ارتفاع عدد طالبي اللجوء في الاتحاد الأوروبي و الفنزويليون على رأس اللائحة

ارتفع عدد طالبي اللجوء الجدد في الاتحاد الأوروبي بنسبة ناهزت 15 بالمئة، بالمقارنة مع الفترة من يناير وحتى أبريل من العام الماضي، ويرجع ذلك جزئيا إلى تفاقم الأزمة في فنزويلا.

وذكر مكتب دعم اللجوء الأوروبي التابع للاتحاد الأوروبي، في بينات رسمية نشرها على الموقع الإلكتروني الاثنين 10 يونيو، أن هناك نحو 206 آلاف و500 شخص من طالبي اللجوء خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري، المقارنة مع 179 ألف في ذات الفترة من العام السابق.

وأوضح أن عدد طالبي اللجوء من الدول التي لا يحتاج مواطنوها الحصول على تأشيرة للسفر في منطقة شينجن (التي تسمح بحرية التنقل داخل أوروبا)، ارتفع بشكل واضح، لافتا إلى أن غالبية الطلبات مقدمة خاصة من مواطني فنزويلا وكولومبيا وألبانيا وجورجيا. كما أشارت المؤشرات إلى أن عدد طالبي اللجوء لأول مرة من فنزويلا ارتفع بنسبة 121 بالمئة خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري، ليصل إلى 14.257 شخصا.

وكشف المكتب الأوروبي أن عدد السوريين المتقدمين للحصول على اللجوء لأول مرة انخفض خلال الثلاثي الأول من عام 2019 بنسبة 8 بالمئة، ليصل العدد إلى 20 ألفا و392 شخصا، بينما هناك حتى الآن 14 ألفا و42 شخصا متقدما من أفغانستان التي مزقتها الحرب، بزيادة نسبتها 36 بالمئة عن العام الماضي.

يذكر أن مكتب إحصاءات الاتحاد الأوروبي /يوروستات/ كان قد أعلن في مارس الماضي أن طلبات اللجوء السياسي في دول الاتحاد انخفضت العام الماضي إلى مستويات ما قبل أزمة الهجرة التي شهدتها أوروبا في 2015، مشيرا إلى أن عدد طالبي اللجوء لأول مرة قدر بـ 580 ألف شخص متراجعا بنسبة 11 بالمئة عن عام 2017 .

error: Content is protected !!