عدد وفيات حريق باب الفتوح بفاس يرتفع بعد مصرع مصابة

18٬423

ارتفع عدد ضحايا حريق قيسارية الأندلس بباب افتوح بفاس إلى ستة وفيات بعد مصرع سيدة أخرى.

وأفادت مصادر الموقع أن الضحية السادسة هي سيدة كانت تسمى عزيزة ش، قد قضت نحبها بالمستشفى الجامعي الحسن الثاني بفاس بعد أن ظلت تصارع الموت بسبب الحروق الخطيرة.

و في نفس السياق،يرجح أن تكون الحالات الحرجة مازالت تواصل العلاجات الضرورية ، فيما غادر أكثر من 30 شخص مستشفيات المدينة.

والجدير بالذكر أن الحريق الذي اندلع بقيسارية باب افتوح يوم الأربعاء المنصرم خلف إلى حدود مساء اليوم السبت 6 قتلى والعشرات من المصابين ،كما أجهز لهيب النيران على محلات تجارية متخصصة في بيع الألبسة بالجملة و نصف الجملة.

و علما أن النيابة العامة سبق وأن أعطت تعليماتها إلى الضابطة القضائية المساعدة قصد فتح أبحاث قضائية موسعة، وهو ما أسفر عن توقيف لحام وصاحب محل تجاري والذي تقرر تمديد لهم الحراسة النظرية وتقديمهم اليوم للعدالة بالمنسوب إليهم والذي يرجح أنهم كانوا وراء إشعال النيران في حادث عرضي أثناء فتح أشغال تلحيم داخل القيسارية.

error: