انتحار تلميذة بعد طردها من امتحان الباكالوريا بآسفي…

28٬917

اهتزت مدينة آسفي اليوم الاثنين 10 يونيو، على وقع حادث انتحار فتاة كانت تبلغ من العمر قيد حياتها 17 سنة، وذلك في أول أيام إجرائها لامتحانات البكالوريا.

وبحسب تسجيل صوتي منسوب للهالكة والتي كانت تدرس بثانوية الحسن الثاني بآسفي، فقد وضعت حدا لحياتها بعد ضبطها في حالة غش، خلال اجتيازها الإجراء الأول لامتحانات الباكالوريا لدورة يونيو، وتحرير محضر غش في حقها من قبل لجنة المراقبة، حيث قامت بعدها بإلقاء نفسها من أعلى الكورنيش.

كما تم نقل جثة التلميذة إلى مستودع الأموات لإخضاعها للتشريح الطبي، ومن جانبها فتحت مصالح الشرطة بحثا للوقوف عند ظروف وملابسات هذا الحادث.

انطلقت اليوم الاثنين بمختلف عمالات وأقاليم المملكة، اختبارات الدورة العادية للامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة البكالوريا برسم 2024 بالنسبة لجميع الشعب، والتي يبلغ عدد المترشحين والمترشحات لاجتيازها ما مجموعه 493 ألفا و 651، منهم 373 ألفا و 374 من المترشحين المتمدرسين، و 120 ألفا و277 من المترشحين الأحرار.

error: