بطاقة نسك تحدث نقلة نوعية في القضاء على ظاهرة الحجاج التائهين وتيسر وصولهم إلى المشاعر

8٬228

أكدت وزارة الحج والعمرة السعودية أن بطاقة نسك التي تم إطلاقها خلال موسم حج هذا العام، أحدثت نقلة نوعية في خدمة ضيوف الرحمن، وتيسير وصولهم إلى المشاعر المقدسة لتأدية المناسك، والقضاء على ظاهرة الحجاج التائهين.

وقالت الوزارة، في فيديوهات تعريفية بالعديد من اللغات، إن الحاج النظامي عبر بطاقة نسك لم يعد يخشى أن يتيه، أو أن يضيع عن سكنه أو مخيمه، فيستطيع أي شخص بالقرب منه تقديم المساعدة والإرشاد له بكل ثقة، من خلال المسح على رمز الـ QR فقط والموجود في البطاقة.

وأضافت الوزارة أن بطاقة نسك هي الإثبات الرسمي الوحيد المعتمد للحاج النظامي في المشاعر المقدسة، وهي تمكن الجهات المختصة من تقديم المساعدة للحاج بسرعة وكفاءة بما تحتويه من سمات أمنية مميزة ومعلومات تعريفية خاصة بالحاج، كذلك شهادة إتمام الحج، موضحة أن الغاية من البطاقة تسهيل وصول الحجاج إلى الحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة، لأداء النسك بكل يسر وطمأنينة، وتقديم أعلى مستويات العناية والاهتمام لهم.

وأوضحت وزارة الحج والعمرة أن البطاقة تسهم في تنظيم أداء مناسك الحج بشكل سلس ، وهي مرتبطة بتطبيقي نسك وتوكلنا. لافتة إلى أنه لا يحصل على البطاقة إلا من لديه تصريح أو تأشيرة حج، ومن لا يحملها لا يمكنه الدخول إلى المشاعر أو التنقل.

وأرشدت الوزارة الحجاج إلى أنه يمكن طلب بطاقة أخرى بديلة لمن فقد بطاقته، ليتمكن من إتمام نسكه والاستفادة من الخدمات الصحية واللوجستية والإقامة في مكة المكرمة خلال موسم الحج وقالت: إن فقدان بطاقة “نسك” أمر لا يدعو إلى القلق، إذ باستطاعة الحاج استعادتها من خلال إجراءات مبسّطة، تبدأ بتقديم النسخة الرقمية من البطاقة عبر تطبيق “نسك” إلى الجهات النظامية، إضافة إلى إبلاغ قائد المجموعة ليتسنى له إصدار أخرى جديدة. حيث يجب الاحتفاظ بالبطاقة طوال رحلة الحج.

من ناحية أخرى رفعت السلطات السعودية من جاهزيتها استعداداً لوصول ضيوف الرحمن غداً الجمعة إلى مشعر منى لقضاء يوم التروية اقتداءً بسنة المصطفى صلى الله عليه وسلم، وانتشرت نقاط الارتكاز الأمنية في دائرة المشاعر المقدسة للتحقق من عدم السماح بالدخول لغير الحجاج النظاميين الذين يحملون بطاقة نسك.

error: