وفاة 5 حجاج مغاربة بالديار المقدسة قبل انطلاق مناسك الحج

22٬987

توفي 5 حجاج مغاربة وعامل بالديار المقدسة، قبل انطلاق مناسك الحج، وفق ما أعلن عنه القنصل العام للمغرب بجدة، عبد الإله داداس.

وأكد داداس، في تصريحات صحفية، أن الوفيات المسجلة كانت طبيعية، 3 منها كانت داخل غرف الفنادق بمكة المكرمة، لأشخاص يعانون من مرض السكري والضغط الدموي. مضيفا أن مواطنا مغربيا تم استقطابه للعمل كجزار، توفي أيضا يوم الجمعة الماضي، إثر تعرضه لحادثة سير.

وأشار المصدر ذاته، أنه تم تخصيص مكتب للاتصال في مقر القنصلية العامة في مكة المكرمة، لتسهيل إجراءات دفن المتوفين.

وسجل، بأن تملك حق الاختيار في الدفن بالسعودية أو نقل الجثمان للمغرب، لكن خوفا من تأخر الإجراءات، فإن أغلب العائلات تعطي الموافقة للسلطات المغربية للتكفل بالدفن داخل مكة المكرمة بنسبة 99 في المائة.

وأكد داداس، على أن وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، أعطى تعليماته كي تكون القنصلية متواجدة في جميع الأماكن التي يتوافد عليها الحجاج المغاربة.

ويذكر، أن قطار المشاعر المقدسة انطلق اليوم الخميس في أولى رحلاته لموسم الحج لعام 1445هـ لخدمة ضيوف الرحمن في تنقلاتهم بين المشاعر المقدسة في منى وعرفات ومزدلفة عبر محطاته الـ 9 المنتشرة بها.

وكانت الخطوط الحديدية السعودية “سار” قد أعلنت الاثنين الماضي، عن انتهاء مرحلة التشغيل التجريبي التي استمرت لمدة تجاوزت 90 يوماً، تم خلالها التأكد من جاهزية القطارات البالغ عددها 17 قطاراً، والتي شهدت خلال الأشهر الماضية إجراء عمليات الصيانة الثقيلة، كما قامت بتطوير كافة الأنظمة المستخدمة في القطارات والمحطات وأنظمة الإشارات والاتصالات، وأنظمة مركز التشغيل والتحكم.

كما أعلنت “سار” عن تعاقدها مع أكثر من 7,500 موظف موسمي يجيدون التحدث بعدة لغات مختلفة لخدمة ضيوف الرحمن والتي يأتي منها (الإنجليزية والتركية والإندونيسية والنيجيرية وغيرها).

يشار، أن قطار المشاعر المقدسة دخل الخدمة عام 2010، ثم انتقل تشغيله إلى الخطوط الحديدية السعودية إثر قرار مجلس الوزراء رقم 538 عام 2019، القاضي بإسناد عملية تقديم الخدمة والصيانة والتشغيل لقطار المشاعر المقدسة إلى الخطوط الحديدية السعودية (سار).

error: