في سياق الحدث…في حاجة إلى زلزال بوزارة التعليم لتنزيل الاصلاح الشامل

التازي أنوار

قال الصادق الرغوي الكاتب العام للنقابة الوطنية للتعليم العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل، “إن هناك العديد من الاكراهات المرتبطة بالدخول المدرسي الجديد، خاصة وأن الشعب المغربي يراهن على تطوير المنظومة التربوية ببلادنا”.

وأبرز الرغوي، أن أهم المشاكل المطروحة الآن على هامش هذا الدخول، هي غياب الكتاب المدرسي بالمستوى الابتدائي، ما سيدفع الإدارة الى نسخ الكتاب وتوزيعه على المدرسيين، بالإضافة الى الاكتظاظ والخصاص في هيئة التدريس والاطر التربوية.

وأوضح الرغوي، أنه في كل المناطق والأقاليم والجهات هناك مؤسسات مستحدثة كان يجب أن تفتح في هذا الموسم الدراسي، لكن لم تكتمل فيها الاشغال بعد، وبعضها لاتزال الاشغال متواصلة فيها ومع ذلك يدرس فيها التلاميذ، داعيا إلى محاسبة المسؤولين وفرض مراقبة على الشركات المقاولة الماسكة للصفقة.

مبرزا، أن تنزيل مقتضيات القانون الإطار للتربية والتعليم يحتاج إلى زلزال ليس فقط على مستوى وزارة التربية الوطنية وانما على مستوى الحكومة، مضيفا أن تنزيل الإصلاح يحتاج إلى تعبئة وطنية شاملة ومشاركة الجميع.

وحذر الصادق الرغوي، من أن مشروع قانون المالية لسنة 2020 يتضمن صفرا في التوظيف بمجال التعليم، داعيا إلى فتح باب التوظيف وحل مشاكل الشغيلة التعليمية التي لا تزال عالقة منذ سنة 2012.

error: Content is protected !!