مهنيو النقل الطرقي يشلون القطاع

يعتزم مهنيو النقل الطرقي، أن يخوضوا إضراب يستمر ليومين خلال شهر أكتوبر الجاري، وذلك إثر عدم احترام الوزارة لالتزاماتها وتعهداتها في اتفاق نونبر 2018.

هذه الخطوة التصعيدية، تأتي بعدما قرر مهنيو النقل في اجتماع لهم الأسبوع الماضي خوض الاضراب المذكور لمدة يومين قابلة للتمديد، موجهين بذلك أصابع الاتهام الى الوزارة الوصية على القطاع بعدم احترامها للوعود التي التزمت بها وحل المشاكل العالقة بهذا القطاع.

و يشار إلى أن الاتفاق المبرم سنة 2018 مع وزارة النقل يقضي بتقديم اقتراح إلى وزارة المالية لإدخال آلية النفط المهني والتي بموجبها تسدد الدولة للمهنيين مبلغ ضريبة الاستهلاك المحلي، وهي واحدة من مكونات تعريفة النفط.

ويطرح مهنيو النقل تدبير آخر وبتعلق بتخفيض الرسوم بنسبة 50 بالمائة على الطريق السريع خلال الليل، مما سيساعد، في نظرهم، على تقليل حوادث السير.

error: Content is protected !!