127 ألف مقاولة أغلقت مقراتها و آلاف الأجراء يطالبون بتعويض”2000 درهم”

التازي أنوار

‏‎حسب إحصائيات رسمية بلغ إلى حدود يوم الجمعة 3 أبريل عدد العمال والمستخدمين المنخرطين في الضمان الاجتماعي المتوقفين عن العمل للاستفادة من التعويض الجزافي حوالي 843687 أجير من القطاع الخاص.

وكشف رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، أن عدد المقاولات المصرحة بتوقف كلي أو جزئي بلغ حوالي 126957 مقاولة متضررة من تداعيات فيروس كورونا.

و تم تسجيل أزيد من 700 ألف أجير من القطاع الخاص، خلال بداية الشهر الجاري للاستفادة من التعويض الجزافي الشهري 2000 درهم، لدى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، في إطار تنزيل تدابير المواكبة المتخذة من طرف لجنة اليقظة الاقتصادية لفائدة المقاولات المتواجدة في وضعية صعبة بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد.

و أعلنت الآلاف من المقاولات الصغرى والمتوسطة توقفها عن العمل منذ 15 مارس الماضي نتيجة التأثر بتداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد، على أنشطتها الانتاجية.

ويهم التعويض، الذي يتم تحمله من طرف الصندوق الخاص بتدبير جائحة COVID-19، الأجراء الذين توقفوا مؤقتا عن العمل والمصرح بهم لدى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي برسم شهر فبراير 2020 من طرف المقاولات التي تواجه صعوبات جراء هذه الأزمة.

وسيحتفظ هؤلاء الأجراء، خلال الفترة نفسها، بالحق في الاستفادة من التعويضات العائلية والتأمين الإجباري عن المرض حسب المقتضيات الجاري بها العمل.

error: