بالصور: البوليساريو تطلق حملة تجنيد الأطفال و تدريبهم  على حمل السلاح في خرق واضح لمواثيق حماية الطفولة

تفيد الأخبار الواردة من مخيمات البوليساريو بتندوف بالتراب الجزائري، أن حملة واسعة استهدفت تجنيد الأطفال وذلك بتدريبهم  على حمل السلاح ;  وإرغامهم على التدريب على القتال في ظروف جد صعبة ومحفوفة بالمخاطر وذلك في خرق واضح لجميع القوانين خصوصا المتعلقة بحقوق الأطفال.

الصور الحديثة و التي نشرتها مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الإثنين 22 فبراير تبين جانبا من هذه التداريب الخاصة بحمل السلاح  بالزي العسكري أو بالزي المدني  والتي اتخدت طابعا استعراضيا .

يذكر أن جبهة البوليساريو كانت قد حملت من قبل  80 طفلاً صحراويًا في شاحنات عسكرية ونقلتهم في حرارة شديدة وسط حقول الألغام المتواجدة بالمنطقة من أجل تلقينهم تدريبات قتالية، متحديةً كل قرارات مجلس الأمن وانتهاك المواثيق الدولية الخاصة بحماية الأطفال.

وطوال يوم كامل واجه فيه الأطفال جميع أنواع الأخطار وهم يتنقلون بين الألغام والقنابل العنقودية والأسلحة الخطيرة، بالإضافة إلى الاحتكاك المباشر بالملشيات مما يعرضهم لاعتداء ( ..)، وهو سيناريو يتناقض مع كل معاني الطفولة والبراءة.

error: