بالصور: مريم أمجون تصرح لدى وصولها المغرب: “فخورة بتمثيل بلدي المغرب أحسن تمثيل”

أعربت الطفلة المغربية ، مريم أمجون ، المتوجة مؤخرا بلقب ” تحدي القراءة العربي” لسنة 2018 ، بدولة الإمارات العربية المتحدة، عن فخرها و اعتزازها الكبيرين بتمثيل المملكة المغربية أحسن تمثيل في هذه التظاهرة الثقافية الكبيرة .

و قالت التلميذة أمجون في تصريح للصحافة عقب وصولها الى مطار محمد الخامس الدولي في الدار البيضاء قادمة من أبوظبي ” إنه شعور لا يوصف ، يعاش فقط ، فقد غمرتني فرحة كبيرة لأنني مثلت بلدي خير تمثيل ،وأنصح الأطفال المغاربة بالقراءة و المشاركة في مسابقة تحدي القراءة العربي “.

وأضافت بنبرة ملؤها الفخر و الاعتزاز “إن القراءة تجعل الاطفال يحيون الماضي و يفهمون الواقع و يستشرفون المستقبل ،و يتجاوزون صعوبات الواقع ،و يتحررون من المكان و الزمان” ، مبرزة أن القراءة ستجعل الاطفال “يرقون و يسمون” .

من جهته ، عبر والد الطفلة مريم ، السيد لحسن أمجون ،عن غبطته بهذا التتويج على المستوى العربي ، متمنيا أن تعقبه إنجازات أخرى ،لا بالنسبة لابنته مريم فقط ،بل لجميع الاطفال المغاربة .

و عن سبب ولع مريم بالقراءة و الكتاب ، أوضح السيد أمجون أن ابنته فتحت عينها في جو مولع بالقراءة بحكم انتماء أبويها لأسرة التعليم ، مما جعلها تربط علاقة وثيقة جيدة مع الكتاب.

أما والدة التلميذة المتوجة ، السيدة عايدة الزعري، فأشارت الى أن ابنتها مريم تتميز بالعديد من المؤهلات الفكرية التي ساعدتها على الظفر بالتتويج في مسابقة تحدي القراءة ، داعية الأسر المغربية الى التصالح مع القراءة و توجيه اطفالهم الى الكتب التي تنمي قدراتهم .

و اعتبرت أن التتويج جاء ثمرة للمجهودات الكبيرة التي قامت بها مريم ، معربة عن افتخارها بها التتويج الذي من شأنه تحفيز باقي الاطفال المغاربة على القراءة و التفتح الفكري و المعرفي .

واحتفاء بهذا التتويج غير المسبوق ، خصص للطفلة المغربية لدى وصولها إلى مطار محمد الخامس الدولي ، حفل استقبال بهيج ، حضره على الخصوص أفراد عائلتها، وعدد من المسؤوليون المركزين و الجهويين بوزارة التربية الوطنية . وتبلغ القيمة الإجمالية لجوائز تحدي القراءة العربي 11 مليون درهم إماراتي، أي ما يعادل 3 مليون دولار أمريكي، إذ يحصل بطل تحدي القراءة العربي على 500 ألف درهم إماراتي، فيما تحظى” المدرسة المتميزة” الفائزة بمليون درهم اماراتي ،و “المشرف المتميز ” على 800 ألف درهم إماراتي. ويذكر أن مسابقة “تحدي القراءة العربي” التي انطلقت سنة 2016، تندرج ضمن مشاريع مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!