كورونا…وأخيرا تخصيص مكان لدفن جثامين المسلمين بمقبرة تاراغونا الاسبانية

طالب التحالف الدولي بلا حدود الحقوق والحريات وبتنسيق مع القنصلية المغربية بتارغونا الاسبانية، بتوفير بقعة أرضية لدفن موتى المسلمين الذين توفوا جراء الإصابة بفيروس كورونا.

و حسب بيان للمنظمة، فقد وافق عمدة المدينة على طلب توفير مساحة أرضية بالرغم من صعوبة الحصول عليها في الظروف الحالية تمهيدا لعملية دفن موتى المسلمين المتواجدين على أراضي مدينة تراغونا، وفق تعاليم الشريعة الإسلامية

ونظرا لتنزيل الفعلي لهذا الإجراء الذي يتطلب بعض الأيام لضرورة تهيئة المكان المخصص لعملية الدفن، فإن الهيئة تطمئن عبر هذا البلاغ الجالية المسلمة المقيمة بمدينة تراغونا أنه وفر الانتهاء العاجل لهذه الترتيبات سيتم استقبال جثامين موتی المسلمين والعمل على دفنهم وفق منهج الدين الإسلامي.

ونوهت الهيئة بهذه المناسبة بجميع الفاعلين المساهمين في العملية و تتقدم بخالص الشكر والتقدير على هذا المجهود النبيل، خاصة عمدة مدينة تارا غونا “باو
ريكوما” و المسؤول عن مقبرة تارغونا “جوردي كانييس البريش”، وجميع المسؤولين بمدينة بتارغونة.

وتأتي هذه الخطوة، إثر الصعوبات التي تعرفها معظم الجاليات المسلمة المقيمة بإسبانيا ، والتي وجدت نفسها في وضع حرج فيما يخص مسأله دفن موتى المسلمين نظرا لما تعرفه معظم المدن الإسبانية من إجراءات مصاحبة لفرض حالة الطوارئ على مواطنيها ولارتفاع معدل وفيات الجاليات المسلمة بهذه الدول.

 

error: