كورونا تودي بحياة 19 طفلا بالمغرب وتدخل 256 إلى قسم الإنعاش والعناية المركزة

التازي أنوار

كشفت معطيات رسمية، أن 256 طفلا دخلوا قسم الإنعاش والعناية المركزة بسبب مضاعفات فيروس كورونا “المتحور دلتا” طيلة 17 شهرا.

وتفيد المعطيات، بأنه في شهر غشت لوحده من السنة الجارية 2021، دخل 117 طفلا الإنعاش، ومعنى ذلك أن المتحور دلتا الذي بات سائدا في المغرب يصيب الأطفال والصغار بشكل كبير، ما يؤكد الحاجة الملحة لتلقيح هذه الفئة والوصول إلى المناعة الجماعية.

وأودى الفيروس بحياة 19 طفلا ببلادنا لحد الساعة منذ ظهور الوباء، بينهم 8 أطفال توفوا في شهر غشت الجاري من 2021، وهو ما يدل على خطورة هذا المتحور دلتا.

وأوصت اللجنة العلمية المكلفة بالاستراتيجية الوطنية للتلقيح خلال اجتماع لها، بضرورة تلقيح الأطفال البالغين ما بين 12 و17 سنة لحماية كافة المواطنات والمواطنين بالنظر إلى تصاعد الحالات الإيجابية المسجلة ضمنها وخطوة مهمة لتسريع تحقيق المناعة الجماعية.

و سيعتمد في تلقيح هذه الفئة على لقاحي”سينوفارم” و”فايزر” التي أثبتت التجارب الدولية فعاليتهما وسلامتهما عند هذه الفئة العمرية.

و تواصل الأطر الصحية إستعداداتها لضمان مرور عملية التلقيح لفائدة التلاميذ و المتمدرسين في أحسن الأجواء، بمختلف المؤسسات التعليمية، مع التأكيد على أن هذه العملية يجب أن تكون تطوعية واختيارية ومشروطة بموافقة أولياء أمور المتعلمات والمتعلمين.

error: