جوانب رقابية و تشريعية في إجتماع المالكي برؤساء الفرق البرلمانية

عقد رئيس مجلس النواب الحبيب المالكي اجتماعا مع رؤساء الفرق والمجموعة النيابية، وذلك يوم الإثنين فاتح يونيو 2020 خصص لتنظيم برنامج عمل المجلس.

و في بداية الاجتماع استحضر المشاركون، الحدث الجلل الذي عاشته الأمة المغربية بفقدان أحد أبنائها البررة المرحوم بكرم الله الأستاذ المجاهد عبد الرحمن اليوسفي، مذكرين بمناقب الفقيد الوطنية والحقوقية والإنسانية ومعبرين عن اعتزازهم بالعناية المولوية السامية لجلالة الملك محمد السادس، الذي أجمل في حق الفقيد، كل معاني الثناء والتقدير مشيدا بخصاله وحبه لوطنه الذي فقد فيه أحد أبنائه البررة الذي بصم بشخصيته وبأسلوبه المتميز، والقائم على المسؤولية والالتزام الواضح بالمبادئ والإخلاص والوفاء في مرحلة هامة من تاريخ بلده الحديث، كما قال جلالة الملك حفظه الله.

وبخصوص برنامج عمل المجلس، تداول الاجتماع في مجمل النصوص المؤطرة لدراسة مشروع قانون المالية المعدل، سواء تعلق الأمر بالدستور أو القانون التنظيمي لقانون المالية أو النظام الداخلي لمجلس النواب، مسجلين بكونه أول مشروع قانون مالي معدل في ظل الدستور الجديد للمملكة ومعتبرين أن محطة تقديم هذا المشروع تأتي في سياق خاص غير مسبوق في الحياة الاقتصادية والمالية لبلادنا، ومؤكدين على أهميتها في علاقة المجلس بالحكومة وعلى ضرورة استثمار الزمن المخصص لها، على الرغم من إكراهاته، في تعميق النقاش وإغناء المشروع بما يتلاءم والانتظارات الملحة للفئات الاجتماعية المختلفة.

واعتبارا لأهمية الفترات المقبلة من عمل المجلس، تم التداول في شأن عقد اجتماعات تنسيقية وتواصلية بهدف إعداد برنامج عمل متكامل لدراسة مشروع القانون المالي المعدل.

وبخصوص موضوع المراقبة الأسبوعية، وفي إطار تفعيل البرنامج المتعلق بحالة الطوارئ الصحية تم الاتفاق على أن يحظى قطاع السياحة والصناعة التقليدية والنقل الجوي والاقتصاد الاجتماعي ومخرجات الإنقاذ بعناية أعضاء المجلس خلال الجلسة الأسبوعية ليوم الإثنين 8 يونيو، كما تم الاتفاق على الجلسة الشهرية المخصصة للأسئلة المتعلقة بالسياسية العامة في موضوع: “الخطة الحكومية في أفق رفع حالة الطوارئ الصحية” المقترح انعقادها يوم الخميس 11 يونيو في انتظار تحديدها النهائي من قبل مكتب المجلس باتفاق مع السيد رئيس الحكومة.

كما تداول الاجتماع في موضوع المبادرة النيابية في مجال التشريع، حيث جددت كافة مكونات المجلس حرصها على التطبيق السليم لمقتضيات النظام الداخلي ودعوة الحكومة إلى التجاوب السريع من أجل برمجتها وإقرارها لما تشكله من أهمية خاصة في طار المساهمة النيابية لتجاوز العديد من الإشكالات المسطرية والقانونية والاقتصادية والاجتماعية التي عكستها ظروف الحجر الصحي وحالة الطوارئ الصحية.

error: