في ثاني أيام العيد…تازة تعيش تحت رحمة الأزبال و النفايات

التازي أنوار

تعيش مدينة تازة على وقع تراكم الأزبال والنفايات بمختلف الشوارع والأزقة، تزامنا مع عيد الأضحى المبارك مما أفقد المدينة جماليتها المعهودة.

وتعرف الشوارع الرئيسية وأحياء المدينة تراكم الأزبال في ثاني أيام العيد، إضافة إلى غياب الحاويات، حيث يعمد السكان إلى وضع النفايات على الشوارع والأرصفة مما تسبب في تراكمها وإنبعاث روائح كريهة تزكم الأنفاس.

وبعد الاستياء العارم وغضب الساكنة من مثل هذه الممارسات التي تفقد المدينة رونقها تعالت الأصوات المطالبة بالتدخل العاجل لتنظيف المدينة وتطهيرها من الأزبال، عبر نشر مقاطع فيديو وصور على مواقع التواصل الاجتماعي تظهر تراكم الأزبال بالشوارع والارصفة.

ومن جهة أخرى لم تقدم الجماعة الحضرية لتازة أي توضيحات بخصوص تكدس النفايات خاصة في الأحياء الشعبية، ضاربة شعار المدينة التظيفة عرص الحائط، مما  خلف استياء عارما وغضبا لدى المواطنين.

error: