مراسلة لمدير مستشفى محمد الخامس بصفرو تخلق جدلا واسعا

صفرو : نوفل المرس
خلفت مراسلة صادرة عن مدير مستشفى محمد الخامس موجهة الى الجهات المختصة استياءا عارما لدى العديد من المواطنين بإقليم صفرو ، حيث تخبر المراسلة أن المستشفى لا يتوفر على مصلحة للطب الشرعي ولا على التجهيزات التي تستخدم في دلك وعليه يتم توجيه الحالات التي تتطلب دلك إلى مدينة فاس ، ما يجعل المواطنين بإقليم صفرو يعانون معاناة كبيرة نفسيا وماديا حيث وصل الأمر ببعض المواطنين الدين إضطروا لدلك أن طلبوا من إدارة المستشفى المستقبل بفاس التكفل بدفن جثت أقرباءهم لعدم إستطاعتهم دلك ، في حين قام البعض بالتسول بباب الغساني من أجل جمع بعض المال لنقل جثت دويه لدفنها بمقبرة المدينة او الجماعة التي يسكن بها ، وتجدر الإشارة إلى أن المراسلة المعنية قيدت النيابة العامة المختصة وفرضت عليها إصدار أمر نقل الجثث إلى فاس من أجل إخضاعها لتقرير الطب الشرعي وهي المهمة التي ظل يقوم بها تطوعيا لسنوات طبيب يعمل بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس حيث كان يفي بالغرض قبل أن يقرر مسؤول جديد عكس دلك وعمق معاناة الساكنة التي كانت تنتظر إلحاق تخصصات أخرى بالمستشفى لا التخلي عن المكتسبات السابقة الشيء الذي يفرض تدخل وزير الصحة بشكل عاجل لحل هده المعضلة التي أصبحت تأرق الساكنة وتزيد من معاناتهم ودلك في أقرب وقت ممكن.

error: